صلاة الاستخارة سنة ثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم، وهو دعاء يدعو به  الإنسان المسلم بعد صلاة ركعتين نافلة. إذا أقبل على أمر، كزواج، أو سفر، أو طلب رزق،  أو غير ذلك. فيستخير الله عز وجل على أن يعينه لفعل ذلك الأمر بتيسير الأسباب إن كان فيه خيرا ويعينه عليه. أو أن يَصرف عنه ذلك الأمر المطلوب إن كان فيه شرا له.

تعريف الاستخارة لغة واصطلاحا

  • الاستخارة لغة: هو طلب الخيرة في الشيء.
  • الاستخارة اصطلاحا: هو طلب الخيرة من الله عز وجل، بدعاء مخصوص يدعوا به المسلم عقب صلاة ركعتين غير صلاة الفريضة. إذا احتار  في أمر من أمور دنياه أيهما خير.

أهمية صلاة الاستخارة في حياة المسلم

صلاة الاستخارة لها أهمية كبيرة في حياة المسلم في الدنيا والآخرة، نذكر منها ما يلي:

  • صلاة الاستخارة عبادة لله سبحانه وتعالى، واتباع لسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم.
  • الذي يصلي الاستخارة يفوض أمره لله، والله سبحانه وتعالى إذا أحب عبدا لن يخذله، أمَّا الذي لا يستخير الله فقد يصيب، وقد يخطئ خطئا لا ينفع فيه الندم.

حديث دعاء صلاة الاستخارة وكيفية أداءها

جاء في الحديث الذي أخرجه البخاري في صحيحه عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رضي الله عنهما قال:كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُعَلِّمُنَا الِاسْتِخَارَةَ فِي الأُمُورِ كُلِّهَا، كَمَا يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنَ القُرْآنِ. يَقُولُ: إِذَا هَمَّ أَحَدُكُمْ بِالأَمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الفَرِيضَةِ. ثُمَّ لِيَقُلْ:

اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ، وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ، وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ العَظِيمِ، فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلاَ أَقْدِرُ، وَتَعْلَمُ وَلاَ أَعْلَمُ، وَأَنْتَ عَلَّامُ الغُيُوبِ. اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي – أَوْ قَالَ: عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ – فَاقْدُرْهُ لِي، وَيَسِّرْهُ لِي، ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ. وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي – أَوْ قَالَ فِي عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ، فَاصْرِفْهُ عَنِّي، وَاصْرِفْنِي عَنْهُ، وَاقْدُرْ لِي الخَيْرَ حَيْثُ كَانَ، ثُمَّ أَرْضِنِي به ). قَالَ: ((وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ).

هل صلاة الاستخارة واجبة أم سنة؟

أجمعت الأمة على أن حكم صلاة الاستخارة سنة وليست بواجبة.

قال تعالى في سورة القصص:

وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ مَا كَانَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ ۚ سُبْحَانَ اللَّهِ وَتَعَالَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ  وَرَبُّكَ يَعْلَمُ مَا تُكِنُّ صُدُورُهُمْ وَمَا يُعْلِنُونَ (69).

قال القرطبي في تفسير هذه الآية:قال بعض العلماء:

لا ينبغي لأحد أن يقدم على أمر من أمور الدنيا حتى يسأل الله الخيرة في ذلك، بأن يصلي ركعتين صلاة الاستخارة.

 فيم تكون صلاة الاستخارة؟

تكون الاستخارة في الأمور الدنيوية المباحة كزواج أ وتجارة مباحة وغير ذلك.

ويجوز للمسلم أن يستخير الله في شيء يتعلق بالعبادة، كطلب العلم في مكان فيه بدع، فإذا احتار بين مكانين أيهما خير، فلا بد أن يستخير ويستشير.

ولا يجوز مسلم أن يصلي الاستخارة  للإقدام على معصية  أو منكر، كترك شرب الخمر، أو الزنا، أو الربا، عفانا الله وإياكم.

كما أنه يَجِب ألاّ نصليها من أجل أداء الواجبات التي كلفنا الله بها، أو ما هو معلوم علم اليقين بأنّ فيه نفع وخير، ومثال ذلك أن يستخير الله هل يصلي الظهر أم لا؟  أو أنه يستخير الله في الصدقة والذكر .

ما هو وقت صلاة الاستخارة؟

ليس للاستخارة وقت معين، ولكن بما أنه دعاء، فإن للدعاء ضوابط وشروط وأوقات يستجيب فيها الله للداعي، كوقت السحر، وعند نزول المطر، وبين الأذان والإقامة.

هل تأخذ صلاة الاستخارة حكم النافلة في وقت النهي والكراهة؟

جاء في حديث عقبة بن عامر الجهني رضي الله عنه قال:

ثلاث ساعات كان رسول الله  صلى الله عليه وسلم ينهانا أن نصلي فيهن، أو أن نقبر فيهن موتانا: حين تطلع الشمس بازغة حتى ترتفع، وحين يقوم قائم الظهيرة حتى تميل الشمس، وحين تضيف الشمس للغروب حتى تغرب.

أولا: حين تطلع الشمس بازغة حتى ترتفع أي: من بعد صلاة الفجر، إلى أن ترتفع الشمس قيد رمح،

ثانيا:حين يقوم قائم الظهيرة أي: حين تكون الشمس في كبد السماء حتى تزول، وهو وقت الزوال، وبذلك يدخل وقت صلاة الظهر.

ثالثا: حين تضيف الشمس للغروب أي: حين تميل للغروب. تكره بعد صلاة العصر مباشرة، وتحرم حين تبدأ الشمس في الغروب.

فلا تجوز صلاة النافلة في هذه الأوقات إلا لضرورة كذوات الأسباب.

فعلى الإنسان المسلم أن يجتنب صلاة الاستخارة في هذه الأوقات، سواء المحرمة منها أو المكروهة، إلا أن يضطر صاحبها ويكون مستعجلا. كأن يُعْرض عليه أمر بعد صلاة العصر، والقرار لا يقبل التأجيل إلى بعد صلاة المغرب، ففي هذه الحالة تنتقل من الاستحباب إلى ذوات الأسباب. مثلها كمثل كتحية المسجد أو صلاة الجنازة.

هل نأتي بدعاء صلاة الاستخارة بعد السلام أم قبل السلام؟

اختلف العلماء في وقت ذكر الدعاء في صلاة الاستخارة، قبل السلام أم بعده.

  • ذهب جمهور العلماء إلى أن الدعاء قبل السلام أفضل. لأن النبي  صلى الله عليه وسلم كان أكثر دعائه قبل السلام، فهذا أحسن.
  • ورجح بعض العلماء أن الدعاء بعد السلام، واستدلوا بحديث جابر رضي الله عنه حيث قال: فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم يقول: “اللهم إني أستخيرك” .

فقول النبي صلى الله عليه وسلم “ثم يقول” دل على أن الدعاء بعد الصلاة. لأن “ثم” في اللغة العربية تفيد الترتيب مع التراخي، أي أنه يصلي ثم يقول دعاء الاستخارة.

ما هي الآيات التي يقرأها المسلم عند صلاة الاستخارة؟

لم يثبت في سنة النبي صلى الله عليه وسلم، ولا عن أصحابه ولا عن التابعين سورة كاملة أو جزء من سورة مخصصة، إنما أجمع العلماء على قراءة سورة الفاتحة وما تيسر من القرآن.

هل يجوز قراءة دعاء صلاة الاستخارة من الكتاب أو الهاتف أم يشترط حفظه؟

لم يقل أحد من العلماء بوجوب حفظ دعاء صلاة الاستخارة، وخاصة لمن قرأ الدعاء بعد السلام، لأنه خرج من الصلاة، وبذلك جاز له إمساك الكتاب أو النظر إلى الهاتف، إنما يجب عليه الخشوع والتدبر في الدعاء واستحضار القلب.

هل على المسلم أن يفعل شيئا بعد صلاة الاستخارة؟

إذا صلى المسلم صلاة الاستخارة، مضى في أمره واثقا بالله عز وجل على أنه سيوفقه لما هو خير. فإن كان الأمر الذي أقدم عليه خيرا، يسر الله له كل الظروف لقضاء أمره. وإن لم يكن له فيها خيرا، وإن كان شراً صرفه الله عنه وأبعده، بأسباب ترضيه.

ومن الأخطاء الشائعة أن يصلي المسلم صلاة الاستخارة، ثم ينتظر مناما، ليقول له افعل أو لا تفعل.

ما حكم تكرار صلاة الاستخارة؟

لا حرج في تكرار صلاة الاستخارة أكثر من مرة حتى ينشرح صدره. وخير دليل ما ثبت في الحديث الذي أخرجه مسلم في صحيحه. عن قصة عبد الله بن الزبير رضي الله عنهما، لَمَّا أراد أن ينقض بناء الكعبة قبل إصلاحها، ثم يبنيها على قواعد إبراهيم عليه السلام. فقال عبد الله ابن الزبير:

يا أيّها النّاس، أشيروا علَيّ في الكعبة، أنقضها ثمّ أبني بناءها. أو أصلح ما وَهَى منها؟ قالَ ابن عبّاس: فإنِّي قدْ فرق لي رأي فيها: أرى أن تصلح ما وَهَى منها. وتدع بيتا أسلم النّاس عليه، وَأحجارا أسلم النّاس عليها، وبعث عليها النّبيّ صلّى اللّه عليه وسلّم. فقال ابن الزّبير: لو كان أحدكم احترق بيته، ما رضي حتّى يجدّه، فكيف بيت ربّكم؟ إنّي مستخير ربّي ثلَاثا.

وكذلك لأن الاستخارة قبل أن تكون صلاة هي دعاء، والله سبحانه وتعالى يحب العبد الذي يلحّ في الدعاء مرارا وتكرارا.

ولقد أجاز العلماء تكرار صلاة الاستخارة وشبَّهُوهَا بصلاة الاستسقاء، حيث أن الإنسان المسلم، يستسقي ربه مرارا وتكرارا، حتى ينزل الغيث. وكذلك جاز لمن استخار الله أن يكررها مرارا وتكرارا، حتى يطمئن قلبه، وينشرح لا فيه الخير.

هل يكفي دعاء الاستخارة دون الصلاة؟

صلاة الاستخارة هي نافلة من النوافل، إذا دعا الإنسان المسلم بدعاء الاستخارة دون صلاة ركعتي النافلة. فلا نسميها صلاة الاستخارة ولا تأخذ حكمها.

وقد أجاز بعض العلماء الاقتصار على الدعاء دون الصلاة لمن كان له مانع. كالحائض  إذا كان لها حاجة وأرادت أن تستخير الله فيها. وتعذرت عليه الاستخارة بالصلاة والدعاء معا، وهو مذهب الشافعية والحنفية والمالكية.

هل يجوز استشارة أهل العلم بعد صلاة الاستخارة؟

أجمع علماء أهل السنة والجماعة على جواز الجمع بين الاستخارة والاستشارة. وأن ذلك من تمام الاقتداء بسنة النبي صلى الله عليه وسلم، وعلى الإنسان المسلم أن لا يكتفي بإحداهما.

فقد أمر الله سبحانه وتعالى بالشورى في كثير من الآيات فقال في سورة النحل:

وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُّوحِي إِلَيْهِمْ ۚ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ (43) بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ ۗ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ (44).

وقد أجاز أهل العلم الاستشارة، إلاّ أنهم وضعوا  شروطا لمن نستشيره في أمور دنيانا. فكم من شخص أخذ المشورة من شخص يظهر له المحبة وهو عكس ذلك. أو من عابد جاهل لا يفقه شيئا في أمور الدين ولا الدنيا.

هل يشترط رؤيا في المنام بعد صلاة الاستخارة

لا يوجد دليل يقول بوجود رؤيا في المنام بعد صلاة الاستخارة، إنما هي من البدع المنتشرة في وسط عامة الناس.

صلاة الاستخارة للزواج:

يستحب لكل خاطب أو مخطوبة, أن يستخير الله عز وجل في أمر زواجه. اقتداء بسنة النبي صلى الله عليه وسلم عامة. ثم اقتداءً بما فعلت أم المؤمنين السيدة زينب بنت جحش رضي الله عنها. حين بلغها أمر خطبة رسول الله -صلى الله عليه وسلم لها. فعن أنس رضي الله عنه قال:

لما انقضت عدة زينب، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لزيد: “اذكرها علي”. قال زيد: فانطلقت فقلت: يا زينب أبشري، أرسلني إليك رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكرك. فقالت: ما أنا بصانعة شيئًا حتى أستأمر ربي. فقامت إلى مسجدها. ونزل القرآن، وجاء رسول الله -صلى الله عليه وسلم, فدخل بغير إذن.

علل الإمام النووي على صلاتها: بأن استخاراتها كانت خوفا من تقصيرها في حق النبي صلى الله عليه وسلم بعد زواجها منه.

  • شرح بعض معاني حديث استخارة زينب من زواج النبي صلى الله عليه وسلم

أستأمر ربي: أستخيره.

حتى أستأمر: حتى أستخير.

إلى مسجدها: موضع صلاتها من بيتها.

اذكرها علي: اخطبها لي من نفسها.

صيغة دعاء صلاة الاستخارة للزوج أو الزوجة

اللّهم إنّي أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك مِن فضلك العظيم، فإنّك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم، وأنت علّام الغيوب. اللّهمّ إن كنت تعلم أنّ هذا (الزواج) خيرا لِي فِي ديني ومعاشِي وعاقبة أمري. فاقدره لِي، ويسّره لِي، ثمّ بارك لِي فيه. وإن كنت تعلم أنّ هذا (الزواج) شَرّا لِي فِي ديني ومعاشِي وعاقبةِ أمري. فاصرفه عنّي، واصرفني عنه، واقدر لِي الخيْر حيث كان، ثمّ أرْضنِي به.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ