التخطي إلى المحتوى

محمود شفيق محمد مصطفى, أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أثناء حضوره جنازة ضحايا حادث تفجير كنيسة البطرسية بالأمس عن منفذ العملية وهو الانتحاري محمود شفيق محمد مصطفى وعمره 22 سنة وقام بتفجير نفسه داخل الكنيسة بالأمس وتم جمع أشلائه والتوصل إلى شخصيته بالإضافة إلي القبض على 3 أشخاص أخرين بالإضافة إلى سيدة من المتهمين كانوا في معاونة الانتحاري أثناء تنفيذ العملية.

محمود شفيق محمد مصطفى

وحسب ما أعلنته الجهات الأمنية فالانتحاري من مواليد الفيوم في 10 أكتوبر 1994 وأنضم إلى أحد الجماعات الإرهابية وتلقى التدريب في محافظة شمال سيناء ويحمل أسم حركي وهو أبو دجانة الكناني ارتكب الإرهابي الحادث بحزام ناسف اسفر  عن مقتل أكثر من 20 وإصابة أخرين

محمود شفيق محمد مصطفى

وعلى صعيد أخر أعلنت وزارة التضامن الاجتماعي قيمة التعويضات الخاصة بضحايا والمصابين في حادث الكنيسة البطرسية وهي 10 آلاف جنيه للشهيد و٥ آلاف للمصاب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.