بعد 48 عاماً.. بطل إغراق أيلات الإسرائيلية يعمل حارس أمن في شركة

كتب: آخر تحديث:

اليوم هو إحياء ذكري نصر أكتوبر المجيد والذي انتصر فيه أبطالنا علي الاحتلال الإسرائيلي سنة 1973، وأيضا نذكر تاريخ 21 أكتوبر لعام 1967 حين كلفت القوات البحرية ضباط مصريين بتدمير اكبر قطعة بحرية لإسرائيل في ذلك الوقت والمعروفة باسم أيلات.

ومن ضمن هؤلاء الضباط الذين قاموا بهذه العملية الضابط يحي مهدي حسن والذي كان سنه حين تنفيذ العملية لا تجاوز العشرون عاما، الذي يروي تفاصيل العملية حيث كانت أيلات تحمل 375 جنديا علي متنها وتكتفي ذاتيا بأسلحة مضادة.

أما عن حياة الضابط يحي الآن فهو يعمل في أحد الشركات حارس أمن ولا يعلم عنه احد اي شيئ وقال انه لا يريد من الحكومة أي شيئ سوي النهوض بمصر.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.