المسبار جونو يقترب من كوكب المشتري وجوجل يحتفل به اليوم

كتب: آخر تحديث:

المسبار جونو ، يحتفل جوجل اليوم باقتراب مركبة ناسا المسبار جونو من كوكب المشتري، وقد أطلق اسم المسبار جونو على المركبة الفضائية التي أرسلتها وكالة ناسا الفضائية الأمريكية ضمن برنامج نيو فرونتيرز في رحلة استكشافية إلى كوكب المشتري، ويعد كوكب المشتري أضخم الكواكب في المجموعة الشمسية، ويذكر أنه تم إطلاق الصاروخ الحامل للمسبار جونو في الخامس من شهر أغسطس عام 2011.

الجدير بالذكر أن المسبار جونو جاءت تسميته تيمناً بزوجة الإله جويبتر (كوكب المشتري) جونو كما زعم الرومان في أساطيرهم، وعلى حد زعمهم فكانوا يرون أن جونو هي الوحيدة القادرة على مشاهدة جويبتر (المشتري) عندما كان يتستر عن أنظار الآخرين خلف الغيوم.

مهمة المسبار جونو

ومن المؤكد أن المسبار سوف يوضع على مدار قطبي حول كوكب المشتري، ليقوم بدوره بدراسة تركيب الكوكب وحقل الجاذبية والحقل المغناطيسي والغلاف المغناطيسي في المنطقة القطبية لكوكب المشتري، كما سوف يسجل المسبار بيانات تفسر كيفية تكون الكوكب، بالإضافة إلى معرفة إذا ما كان الكوكب يحتوي على نواة صلبة، فضلاً عن نسبة المياه في غلافه الجوي وكيفية توزيعها داخل كتلة الكوكب، كما سوف يقوم المسبار بدراسة سرعة الرياح في الكوكب والتي ذكرت التقارير بأن سرعتها يمكن أن تصل إلى 600 كيلو متر في الساعة.

الأغراض العلمية “المسبار جونو”

ومن المقرر أن يقوم المسبار بعدة قياسات و سرد لبيانات خاصة بالتركيبة الداخلية لكوكب المشتري، بالإضافة إلى عدة أمور خاصة بنشأة الكوكب التي سيتم كشف النقاب عنها بمجرد الإنتهاء من عملية الاستكشاف الخاصة بمسبار جونو، وتشمل هذه الأغراض العلمية عدة قياسات سوف يجريها المسبار وهي كالآتي:

  • الكشف عن إذا ما كان قلب كوكب المشتري يحتوي على نواة صلبة
  • حساب نسبة الماء وغاز الأمونيا، بالإضافة إلى غاز الميثان في غلاف المشتري الجوي
  • حساب سرعة الرياح في جو كوكب المشتري
  • تحديد مصدر المجالات المغناطيسية للكوكب
  • إجراء قياسات عند قطبي كوكب المشتري
المسبار جونو
المسبار جونو يصل إلى كوكب المشتري

الجدير بالذكر أن المسبار جونو كان من المقرر أن يدخل في أجواء كوكب المشتري في الرابع من شهر من شهر يوليو الجاري، وهو ما تم حدوثه بالفعل حيث وصل المسبار جونو إلى أجواء كوكب المريخ منذ عدة ساعات، كما بدأ محرك المسبار في الاحتراق والذي سيستمر في الاحتراق لمدة 35 دقيقة، تمهيداً لوضع المسبار في مدار كوكب المشتري.

كما من المقرر أن يختتم المسبار مهمته في أكتوبر من عام 2017، وذلك بعد أن يكمل ثلاثة وثلاثين دورة حول المشتري، ثم يتم تحطيم المسبار من خلال التحكم في الغلاف الجوي للمشتري، وذلك لمنع ارتطامه بأقمار الكوكب أو تلويثها بميكروبات قد تكون عالقة به من الأرض.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.