أغرب سبب يدفع كبرى الشركات لإجبار الموظفين بارتداء الحفاضات أثناء فترات العمل

كتب: آخر تحديث:

كشفت بعض التقارير عن منظمة حقوق الإنسان أن هناك بعض الشركات الكبرى ، و التي لها اسم معروف عالميا تجبر الموظفين العاملين فيها أن يقوموا بارتداء الحفاضات و ذلك في أثناء فترات العمل ، حتى لا يقوم الموظفين بالدخول الى الحمام من أجل قضاء الحاجة ، و يقومون باستخدام الحفاضة عوضا عن الحمام ، و بذلك لا يتم إهدار الوقت رغم أن هذا يعد من أبسط حقوق الإنسان بل و حقوق العاملين أيضا .

و قد حدد التقرير الصادر عن منظمة حقوق الإنسان شركة لانتاج الدواجن تدعى تايسون ، و هي شركة بريطانية تقوم باجبار موظفيها بارتداء الحفاضات في أثناء العمل، فيقوم العامل بالتبول أثناء وقوفه في العمل ، بينما يقوم الآخرون بالتقليل من تناول الأطعمة و المشروبات لعدم الذهاب للحمام منعا لإهدار الوقت و من أجل زيادة الإنتاج .

كما كشف تقرير خاص بمكافحة العنصرية في ولاية ألاباما بالولايات المتحدة الأمريكية بأن هناك عدد من العمال وصل عددهم الى 288 عاملا قد قاموا بتقديم الشكاوي المختلفة بسبب منعهم من دخول الحمام ، بينما اعترف الآخرون أنهم مسموح لهم بدخول الحمام مرتين فق خلال الأسبوع .

و في عام 2013م تم توجيه الإتهام رسميا الى احدى الشركات الأمريكية و هي شركة تسمى كينجشين لير ، و هي شركة أمريكية كورية مشتركة يوجد فرعها في الهند تجبر أيضا العاملين فيها على ارتداء الحفاضات من أجل منعهم من دخول الحمام نهائيا ، برغم أن الشركة قد قامت بنفى ذلك الخبر مؤكدة بأن مصدره هو نقابة العمال التي تريد إجبارالشركة لاستعادة الوظاف التي فصلت منها بعد العمال و الموظفين .

 

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.