4 خطوات للحصول على السعادة هتستغربوا لما تعرفوا عليها

كتب: آخر تحديث:

السعادة غاية يطمح اليها جميع الناس ولكن قليل من يصل اليها وذلك لان هناك من يعتقد أن السعادة فى المال، هناك من يعتقد السعادة فى المنصب، أخرون يعتقدون أن السعادة فى السفر والرحلات، تضييع الأوقات فيما لا يفيد ولكن اقول لكم أن السعادة ليست موجوده فى كل ذلك إذا كنت حقا تبحث عن السعاده فلن اطيل عليكم فان ملخص السعادة يكمن فى الاتى :

1 – صلاة الفجر : أن صلاة الفجر من اهم اسباب الحصول على السعادة فنحن امرنا ب 5 صلوات وليس ب 4 صلوات كما يعتقد البعض حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( من صلى الصبح في جماعة فهو في ذمة الله … ) اى فى امان الله من منا لا يحتاج للامان فما بالك اذا كان الامان ياتيك من الله عز وجل .

وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه : لأن أشهد صلاة الصبح في جماعة أحب إلي من أن أقوم ليلة .

2- ذكر الله : قال الله تعالى { والذاكرين الله كثيراً والذاكرات اعد الله لهم مغفرة واجراً عظيما}(سورة الأحزاب ايه 35) وهنا احب ان اعلق على كلمة كثيرا مثيرا كثيرا فللنظر كيف اعد الله الى من ذكره كثيرا اعد لهم مغفره واجر عظيم اذكر الله حتى يقال انك موسوس وحتى تصل الى السعادة التى ترجوها .

3 – قراءة القران : من منا يجعل للقران فى يومه نصيب فالقران اخر اهتمامتنا هناك بيوت ترى على المصحف اكوام من التراب وهنا اود ان اذكر بشئ والله لن تحصل على البركه فى اعمالك ولا فى يومك الا بقراءة القران اجعل لك وقت محدد كل يوم فى نفس الميعاد تفتح المصحف وتقرا وردك ثم تمارس اعمالك يعنى مثلا كل يوم فى تمام الساعه الواحده هذا موعدك مع القران اجعل لو 10 دقائق من وقتك واهتمامك للقران ثم بعد ذلك تأمل فى حالك وفى السعادة التى تجدها بعد المداومه على قراءة القران .

4 – غض البصر : غض البصر في اللغة يعني كفه ومنعه من الاسترسال في التأمل والنظر قال الله تعالى : ( قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ * وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ ) الآية (النور:30-31) هذا امر ربانى للرجال والنساء بغض البصر عما حرم الله فما الذي جعل القلوب تموت والأمزجة تتعكر والفطر تفسد وتجد غصه فى قلبك إلا بسبب اطلاق النظر الى ما حرم الله ونهى عنه .

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.