مقتل المتسبب في حادث برلين “أنيس العامري” برصاص الشرطة الإيطالية ، بينت مصادر تونسية أن الاسم الكامل للشخص المتسبب في هجوم برلين هو أنيس بن مصطفى بن عثمان، وهو من مواليد 22 من شهر ديسمبر لسنة 1992 ، بولاية القيروان، وحسب المصادر فقد طلب اللجوء إلي ألمانيا في شهر أبريل الماضي، وقد كان أيضا مهددا بالترحيل منها بأمر قضائي.

أدلة جديدة تكشف غموض حادث برلين تؤكد احتمالية أنه إرهابي

وبحسب صحيفة “Sueddeutsche Zeitung” ؛ فإن الاستخبارات الألمانية  قد اعتبرت أنيس شخص خطير على الأمن العام؛ وذلك لإمامته الصلاة لمجموعة من المتشددين، وكشفت المصادر الإعلامية بان المتهم كان يسكن شمال الراين، وهناك تم اتصاله بشبكة إسلامية متشددة يرأسها شخص يدعى “أحمد عبد العزيز عبد الله”، وكان هذا الشخص يحاول تجنيد بعض الشباب الألماني للانضمام لتنظيم داعش ألإرهابي.

وقد وجه لأنيس تهمة ضرب اخرين والحاق جروح بهم؛ مما هدد استمرار وجوده بألمانيا واحتفاظه برخصته للحياة فيها، إلا انه قد هرب قبل محاكمته، وأفادت الشرطة الألمانية بأن الشاب التونسي مازال هاربا حتى الآن؛ ولم يتم العثور عليه بعد .

مقتل المتسبب في حادث برلين “أنيس العامري” برصاص الشرطة الإيطالية

أفادت تقارير إيطالية بأن المتهم الأول في الحادث الإرهابي في برلين قد قتل فجر اليوم الجمعة 23 ديسمبر برصاص الشرطة الإيطالية بمدينة ميلان  وبالتحري عن بصمات اصابع القتيل وجد انها تطابق تلك البصمات التى وجدتها الشرطة الالمانية في الشاحنة والتي تعود لأنيس العامري

أكد تنظيم الدولة الإسلامية أن سعد العامري منفذ هجوم برلين حاول تنفيذ هجوم أخر فجر اليوم ضد الشرطة الإيطالية وقتل اثناء تبادل النيران .