التخطي إلى المحتوى

إنتشرت عبر الإنترنت مجموعة من الصور توضح ميلاد جرو صغير بفراء لونه أخضر فستقي في جزيرة سردينيا بدولة إيطاليا، وقد أطلق على الجرو اسم “فستق” نسبة إلى لون فرائه الأخضر الغريب، فليس من السهل أن ترى جرواً بهذا اللون فقد يُعد هذا الجرو هو الأول من نوعه في العالم، وقد أوضحت الصور التي تم نشرها أمس الأول الفرق الكبير في لون الفراء بين الجرو وأخوته الذين ولدوا معه في اليوم ذاته.

سبب ميلاد جرو بفراء أخضر اللون:

ويُعتقَد أن سبب اللون الأخضر الذي يغطي فراء فستق الصغير إلى إحتكاك الجروب بنوع من الصبغات تسمى “بيليفردين” موجودة في رحم أمه وهذه الصبغة نفسها هي المسئولة عن اللون الأخضر الذي يظهر في أماكن الكدمات على الجلد عند الإصطدام بشئ ما.

الجرو الصغير
جرو بفراء أخضر

ويقول الفلاح الإيطالي “كريستيان مالوتشي” أنه أطلق اسم “فستق” على الجرو الصغير فور رؤيته له بعد ميلاده، فمن بين الثمانية كلاب التي يمتلكها مالوتشي وضعت كلبته التي تُدعى spelacchia خمسة جراء في التاسع من شهر أكتوبر الحالي، أربعة منها لها نفس لون فراء الأم الأبيض أما الخامس فولد بلون فستقي جميل ونادر.

من النادر جداً أن ترى جرو بلون أخضر، ولكن هناك العديد من العجائب والغرائب التي يمكنك مشاهدتها في العالم من حولك ومن بين هذه العجائب أيضاً سمكة بأسنان إنسان أثارت دهشة رواد مواقع التواصل الإجتماعي منذ فترة قصيرة.

الجرو فستق
فستق عقب ولادته بوقت قصير

وقد قرر كريستيان إهداء الجراء الأربع إلى أصدقائه أما “فستق” فسوف يرعاه ويستخدمه في رعاية ماشيته، وعلى الرغم من أن اللون بدأ يخبو بعض الشيء مقارنة بالذي كان عليه وقت ولادته، وسوف يستمر اللون في الإختفاء مع مرور الوقت  إلا أن كريستيان أوضح تمسكه الشديد بالجرو الصغير، وبرر موقفه بأن اللون الأخضر هو لون مرتبط بالحظ الجيد والأمل وأن هذا شيء نحتاج إليه بشدة خلال هذا العام، بسبب ما أصاب العالم وخاصة إيطاليا من جائحة فيروس كورونا المستجد، ويتمنى كريستيان أن يكون جروه الصغير سبباً في إبتسامة الناس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.