التخطي إلى المحتوى

تسعى كل النساء إلى الحصول على بشرة تتميز بالصفاء والنعومة، وتعاني الكثيرات من مشكلة المسام الواسعة في الوجه والأنف وخاصة ذوات البشرة الدهنية والمختلطة، وتظهر المسام الواسعة كنتيجة لعدة عوامل منها حب الشباب والتغدية الغير صحية والتعرض الشديد للشمس وقلة العناية بالبشرة وعدم الاهتمام بتقشيرها، وفي موضوعنا اليوم سوف نُقدم وصفة تعمل على الوصول للحل النهائي لظهور المسامات الواسعة في خلال شهر على أكثر تقدير، وسوف تحصلين في النهاية على طبقة جلد ناعمة تماما خالية من المسام الواسعة.

ويمكنك أيضا الاطلاع على عدد من الوصفات الطبيعية لأسرار الجمال، حيث يمكنك الاطلاع على وصفات وطرق مجربة لصبغ و تشقير الحواجب من المنزل ووصفات مُجربة لتفتيح الرقبة في دقائق، بالاضافة إلى كيفية التخلص من رائحة العرق نهائياً وتفتيح الإبطين بمكونات طبيعية، ويمكنك أيضا التعرف على طريقة عمل الحمام المغربي في المنزل للحصول على جسم براق ولامع.

التخلص من المسام الواسعة في الوجه والأنف

أولا سوف نتناول أسباب تواجد المسامات الواسعة بالبشرة، حيث يعانى أصحاب البشرة الدهنية من مشكلة المسام الواسعة؛ وذلك لان إفراز البشرة الدهنية للدهون زائد عن الحد الطبيعي، والدهون الموجودة على الطبقة الخارجية من البشرة  تقوم بسد المسام ولذلك تؤدى الى اتساع المسام؛ وذلك نتيجة لتجمع الدهون مع خلايا الجلد الميتة في بصيلات الشعر تحت الجلد مما يجعلها تبدو أكبر من حجمها الطبيعي.

من يعانى من تلك المشكلة يجب أن يُراعى اختيار غسول مناسب للبشرة وتنظيف البشرة يوميا بعناية، وإذا كان الشخص من أصحاب البشرة الدهنية فيجب عمل تقشير واسكراب للبشرة مرتين في الأسبوع، كما أنه يجب ترطيب البشرة ليلا قبل النوم وذلك لجميع أنواع البشرة؛ لأن أصحاب البشرة الدهنية يعتقدون أنه لا يلزم ترطيب البشرة يوميا وهذا غير صحيح ، وعند الاستيقاظ أيضا يجب غسل البشرة بغسول مناسب وذلك لأن البشرة تقوم بإفراز  الكثير من الدهون أثناء فترة النوم.

وصفة بذور الكتان والزبادي لعلاج المسامات الواسعة

تتكون تلك الوصفة من مكنونين فقط عبارة عن ملعقة كبيرة من بذور الكتان وملعقة من الزبادي، وباستخدام الكبة يتم طحن كمية بذور الكتان ويتم استخدام الزبادي ليمنح الوصفة الترطيب الكافي، كما أنه يعمل على تماسك الوصفة فنقوم بوضع الزبادي على مطحون بذور الكتان للحصول على خليط متجانس.

وبعد تنظيف البشرة جيدا بواسطة الغسول والتأكد من عدم تواجد أي بقايا لمستحضرات التجميل على البشرة وغسل البشرة بواسطة ماء فاتر، نقوم بفرد الماسك على البشرة وتركه حتى يجف “عشر دقائق تقريبا” وحتى يتم امتصاص البشرة للزبادي وعدم تواجد سوى مطحون بذور الكتان فقط، ثم نقوم بعد ذلك بغسل البشرة بالماء.

ويجب ترطيب البشرة بعد إزالة الماسك كما أنه يجب تكرار الماسك من مرتين إلى ثلاث مرات بشكل أسبوعي، ومن المعروف أن بذور الكتان من أفضل المكونات الطبيعية لعلاج مسام البشرة الواسعة؛ لاحتوائها على فيتامين C الذي يقوم بتفتيح البشرة كما أنه يساعد على بناء خلايا جلد جديدة تساعد على نضارة البشرة ، وينصح أيضا بشرب الماء بكثرة واستخدام منتجات الوقاية من أشعة الشمس للحد من مشكلة المسام الواسعة وللإسهام في سرعة العلاج.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.