كيفية حساب ساعات العمل الإضافية هو احد الأسئلة التي تدور في ذهن الكثير من الوافدين للعمل في المملكة العربية السعودية وأيضا هذا السؤال تخص إجابته المواطن السعودي لمعرفة ماله وما عليه من حقوق العمل، من أجل أن تعرف هل يستحق الأمر أن يزيد الأمر من عدد ساعات عمله؟ إذا كان جوابك أن الأمر لا يستحق، فربما تغير رأيك بعد قراءة هذا المقال، وساعات العمل الإضافية هي الساعات الزائدة عن أوقات العمل الرسمية، وتختلف القوانين في حساب الأجر المدفوع لقاء ساعات العمل الإضافية من بلد لآخر، وقد تزيد بعض الشركات على القيمة المحددة في القانون، إلا أنها لا يمكنها أن تقل، وفي السطور التالية سوف نتناول تلك القيمة من خلال قانون العمل في المملكة العربية السعودية.

ففي عام 1436 هـ، قام مجلس الوزراء في المملكة العربية السعودية، بإقرار نظام قوانين جديدة تخص سوق العمل داخل المملكة، وهدفها الأساسي هو تنظيم العلاقة بين أصحاب العمل والعمال سواء كانوا سعوديين أو من الوافدين، بالإضافة إلى تنظيم العمل ورفع الكفاءات الموظفين، أقرت والمملكة العربية السعودية قانون العمل وذلك من أجل حفظ حقوق جميع أطراف العمل وهم العامل وصاحب العمل.

تعريف ساعات العمل الإضافية

ساعات العمل الإضافية هي الساعات الزائدة على الساعات القانونية التي يحددها عقد العمل بين الموظف والشركة، ولا يجوز بأي حال من الأحوال أن تزيد ساعات العمل الأساسية عن 10 ساعات يوميًا، وذلك حفاظًا على صحة العامة وإنسانيته، وضمانًا لزيادة إنتاجيته، لذلك تسن العيد من الدول القوانين التي تضمن الحفاظ على حقوق العمال والموظفين، ولكن قد تلجأ بعض الشركات إلى زيادة مكافأة عمل الوقت الإضافي تشجيعًا للعمال والموظفين، مما يحفز العامل على العمل بإرادته وقتًا زائدًا عن وقت العمل الأصلي.

قانون ساعات العمل الإضافية في المملكة العربية السعودية

وكان عام 2021 عامًا مليئًا بالكثير من التغييرات والتعديلات في مواد نظام العمل بالمملكة العربية السعودية ومنها تعديل لخفض عدد ساعات العمل في القطاع الخاص ليكون مساويًا لساعات العمل في القطاع الحكومي وهذه كانت احد الأزمات التي كان يشتكي منها الكثير من العاملين في القطاع الخاص في المملكة، كما كان يشتكي الكثير عن قيمة الساعات الإضافية التي يعملونها وكيفية حسابها.

ومن هذا المنطلق نص القانون على الآتي: “يجب على صاحب العمل أن يدفع للعامل أجرًا إضافيًا عن ساعات العمل الإضافية يوازي أجر الساعة مضافًا إليه 50 % من أجره الأساسي”.

ووفق بنود ساعات العمل الإضافية في المادة السابعة بعد المائة في نظام العمل السعودي، فإنه يتم حساب ساعات العمل الإضافية عبر الأمثلة التالية: في حالة العمل لساعات إضافية بلغت 16 ساعة في الشهر الواحد، وكان الراتب الأساسي الذي يتقاضاه العامل 5000 ريال، أما عن الراتب الإجمالي الذي حصل عليه 6000 ريال، علمًا بأن ساعات العمل الأساسية اليومية 8 ساعات، فإنه أولاً يتم حساب أجر الساعة الإضافية.

كيفية حساب ساعات العمل الإضافية في السعودية

لكي تعرف الأجر المناسب لساعات العمل الإضافية، ومن خلال القانون السابق ذكره، يمكنك الاعتماد على المعادلة الحسابية التالية: عدد ساعات العمل الإضافية × [الأجر الإجمالي للساعة + (الراتب الأساسي للساعة × 50 %)] فإذا كانت الساعة في الراتب الأساسي تساوي 20 ريالًا من خلال المرتب الأساسي، و30 ريالًا من خلال المرتب الفعلي، وقد عمل العامل 10 ساعات إضافية، فيتم تطبيق الآتي: 10 × [30 + (20 × 50 %)] = 400 ريال، وقد تزيد بعض الشركات النسبة، فيتم الحساب على أساس ذلك.   كانت تلك طريقة حساب ساعات العمل الإضافية أو over time في المملكة العربية السعودية.

الجدير بذكر أن الحكومة السعودية تعمل في الفترة الأخيرة على تطوير معظم القوانين في المملكة وبدأت بعدة قطاعات في قانون العمل منها كيفية حساب راتب التقاعد، وأيضا اجراءات إنهاء عقد عمل للوافدين والمواطنين.

التعليقات

  1. اذا كان راتب الوافد الاساسي ٢٥٠٠ ريال هل تحسب له اجر الساعه ويضاف اليها ٥٠٪؜ مثلا الساعه ١٠ ريال يضاف اليها ٥٠٪؜

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ