التخطي إلى المحتوى

ليلة القدر ينتظرها جميع المسلمين حول العالم، لفضلها وبركتها على أمة المسلمين، تنزل فيها القرآن الكريم وتنزل الملائكة لتحصي أعمال العباد لترفع إلى الله سبحانه وتعالي، ففي هذا اليوم يجتمع المسلمين للدعاء.

ليلة القدر

لليلة القدر فضل وأهمية كبيرة، فإن أي عمل يتم بها يحسب بألف شهر كما قال الله تعالى أنها ليلة خير من ألف شهر، فنلجأ جميعًا نحن المسلمون للتوحد مع الله في تلك الليلة فنزيد من قراءة القرآن وإخراج الزكاة والاهتمام بصلاة قيام الليل خاصةً في الثلث الأخير من الليل، لنزول الله سبحان وتعالى إلى الأرض ليسمع شكوى وأمنيات عباده، حتى يحقق لعباده الصالحين التائبين دعائهم ويغفر لهم ويصفح عنهم.

علامات ليلة القدر الصحيحة

تتواجد بعض الصعوبة في تحديد ميعاد ليلة القدر الصحيحة، ولكن يستند علماء الدين إلى العديد من العلامات التي تدل على موعد ليلة القدر الحقيقي منها:

علامات ليلة القدر الصحيحة

  • نهار ليلة القدر سمائه صافية ساكنة، لا تشوبه الغيوم وجوه لطيف فلا يكون باردًا أو حارًا، وتخرج الشمس بلا شعاع فتشبه القمر وهو بدرًا مكتمل.
  • نشعر في تلك الليلة بالهدوء والسكينة، يشعر القلب بالراحة ويزيد من الرغبة في أداء الطاعات والواجبات الدينية.
  • تكون في الليالي الوترية أي الليالي ذات الأرقام الفردية من الأيام العشر الأخيرة من شهر رمضان حسب ما ورد عن الرسول عليه الصلاة والسلام.
  • المؤمنون يشعرون بها من داخلهم ومن باب السنة عند استشعار ليلة القدر نكرر اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فاعف عنا، حسب ما ورد عن السيدة عائشة.

فضل قيام ليلة القدر

ذكر فضل ليلة القدر في السنة والقرآن الكريم  للدلالة على عظمتها ومنها:

  • الدعاء في ليلة القدر يتميز بأنه يمكن أن يغير من أقدار الأشخاص بالخير لهم، حسب ما يدعون به.
  • لا يحسب ثواب الأعمال في تلك الليلة مثل باقي الليالي، ولكن يضاعف الله الأجر ويزيده لعباده الصالحين.
  • وللدلالة على أهمية ليلة القدر أنزل الله على نبيه محمد سورة كاملة عن خيرها وفضلها وهي سورة القدر.
  • ومن أهم أفضالها أن الملائكة وجبريل ينزلون إلى الأرض ليأمنوا دعوات المسلمين.
  • يغفر الله بها لمن يدعونه بشدة ويعفو عنهم ويمحي ذنوبهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.