التخطي إلى المحتوى

عند بداية  الحمل يجب على المراة أن تعمل على الالتزام الكامل بنظام غذائي يتناسب مع وضعها الحالي وترك ألأنمط السابقة فى الطعام حيث يكون النظام الجديد يحافظ على صحتها هي والجنين خلال فترة الحمل الكاملة  حيث تعتقد المراة الحامل ان عندما تأكل بشكل كبير يكون هذا الامر مفيد للجنين ولكن هذا الاعتقاد خاطئ لان الفائد بالكيف وليست بالكم .

شهور الحمل الثلاثة الأولى

مع بداية الشهور الأولي من الحل لا تكتسب السيدات كثير من الوزن ولهذا يجب عليها ان تكون وجبتها اليومية من المجموعة الرئيسية من الغذاء كالألبان والفواكه وغيرها وذلك لمواجهة الأعياء والتقي فى مراحل الحمل الأولي  وذلك عبر تقسيم الوجبات الى 5 وجبات على مدار اليوم تكون خفيفة مع هضم الطعام ويكون قليل الدهون كالخبز التوست والخضروات والأسماك .

 

نظام غذائي للحامل من الشهر الرابع للسابع

يفضل فى تلك المرحلة تناول الأغذية التى لا تسبب فى الحرقان والإمساك وانتفاخ الطبن وذلك بسبب الحجم الكبير للجنين فى تلك المرحلة  واستعادة المراة فى شهرها الرابع  للرغبة او الشهية الطبيعية للطعام ولهذا يجب عليها الالتزام ببرنامج غذائي مفيد سوف نعمل على توضيحه عبر سطور موقعنا .

الوجبات الثلاث الأساسية

وفى مراحل الحمل ننصح أن يكون الإفطار على كوب من البن والبيض خبز من المح والجن وثمر فاكهة والغذاء عبار عن دجاج او سمك أو لحم مطهو بشكل جيد بجانب بعض البقوليات وطبق من السلطة الى جانب الأزر والمكرونة وفى العشاء يمكن تناول 3 تمرات وكوب للن أو كوب زبادي مع ثمرتين من الفاكهة  مع الالتزام بتناول بعض الأطعمة الخفيفة على مدار اليوم مثال المكسرات والفواكه والخضروات الابتعاد عن الحلويات و البطاطس وغيرها من الطعام الذي يحتوى على الألوان الصناعية .

التغذية في الشهور الأخيرة من الحمل

فى هذا المرحلة يجب على المراة أن تعمل على وصول الغذاء السليم الى جنينها وتخفيف الأعراض الخاصة بتناول الطعام خلال تلك الفترة حيث تتأثر المراة فى ما بعض أثناء الرضاعة بسبب هذا الامر وتلك الأمور الغير مستحبه  كما يجب عليها الاهتمام بتناول الطعام الذي يمدها بالكالسيوم كالحليب ومشتقاته وذلك لتكوين حليب للرضاعة من اجل تقوية العظام والمحافظة على صحة الجنين  وكذلك تناول فواكهه وخضروات تحتوى على الألياف مع السوائل الكثيرة والماء وتجنب الصوديوم وتناول المخلل والصلصة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.