التخطي إلى المحتوى

قال المهندس و المفكر الإسلامي “على منصور” بأن سورة الإسراء تثبت بأن نهاية دولة إسرائيل وشكية حيث أستند المفكر الإسلامي إلى كتاب الله “القرآن” من أجل إثبات ذلك حيث أنه في القرآن الكريم في سورة الإسراء تقول :

بسم الله الرحمن الرحيم                                                                                                                                                                                

                               “وَقُلْنَا مِنْ بَعْدِهِ لِبَنِي إِسْرَائِيلَ اسْكُنُوا الْأَرْضَ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ جِئْنَا بِكُمْ لَفِيفًا”     الإسراء/101-104

                                                                                                                                                                                     صدق الله العظيم

‌الإسراء

 

حيث أنه فسر تلك الآيه بأن الله سبحانه و تعالي سوف يهب الأرض في أخر الزمان إلى بني إسرائيل و سوف يكونون هم صفوة بني آدم في وقت من الأوقات و قال بأن بعد ذلك العلو سوف يفسدون في الأرض و يدنسون المسجد و ذلك حسب الآية

إِنْ أَحْسَنتُمْ أَحْسَنتُمْ لِأَنفُسِكُمْ ۖ وَإِنْ أَسَأْتُمْ فَلَهَا ۚ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ لِيَسُوءُوا وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُوا الْمَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُوا مَا عَلَوْا تَتْبِيرًا (7)

حيث أن المسجد الذي دنس هو مسجد الأقصي و الذي قد دخله الكيان الصهيوني منتهكين حرمة المسجد و قال بأن الغني و السلطة التي تملكها إسرائيل هي وعد من الله أعطاها لهم و أنه عندما تقوم الساعة سوف ينتهي ذلك العلو.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.