التخطي إلى المحتوى

فى واقعة أختفت فيها معالم الرحمة و مشاعر الأمومة و الأبوة، وجد رجل أمريكى طفلة حديثة الولادة، عمرها يومان فقط، أى 48 فقط، تحت الأسفلت الموجود على جانب الطريق، و أتصل على الفور بالشرطة و الطوارئ من أجل القدوم، و عندما سألتة الشرطة كيف وجدها، قال بأنة سمع صوت بكاء طفل صغير أثناء مرورة بالسيارة.

و عندما سمع هذا الصوت نزل من السيارة، و ظل يمشى إلى مصدر الصوت إلى أن وجدة، و قامت الشرطة بنقل الفتاة الصغيرة التى تركت بالبطانية الصغيرة الموجود عليها إلى المستشفى، من أجل علاجها، و هى الأن فى المستشفى بحالة ممتازة جدا، و تحاول الشرطة جاهدة الوصول إلى من فعل ذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.