فضل صيام يوم عاشوراء ومراتب صيام يوم عاشوراء عند الله عز وجل

كتب: آخر تحديث:

فضل صيام يوم عاشوراء ، وهو يوم 10 من شهر محرم، ويحرص المسلمين في جميع أنحاء العالم علي صيام يوم عاشوراء كل عام؛ أقتداء بالنبي محمد “صلي الله عليه وسلم” والعمل بسنته رضي الله عنه وأرضاه.

فضل صيام يوم عاشوراء

وليوم عاشوراء فضل كبير وفوائد كثيرة تعود علي المسلم الصائم هذا اليوم، فمن فضل صيام يوم عاشوراء، فهو سنة و أقتداء بالنبي عليه الصلاة والسلام ، ويوم عاشوراء هو اليوم العاشر من محرم وهو اليوم الذي أهلك الله فيه فرعون وجنوده ونجى موسى عليه السلام وقومه.

وأن من فضل صيام يوم عاشوراء هو تكفير ذنوب سنة ماضية، حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم: «صيام يوم عاشوراء، إني أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله».فصيام عاشوراء كفّارة سنة ولا يكره إفراده بالصوم.

مراتب صيام يوم عاشوراء

ولصيام يوم عاشوراء مراتب عند الله عز وجل ، وهي: أكملها : أن يُصام قبله يوم وبعده يوم، ويلي ذلك : أن يصام التاسع والعاشر، ويلي ذلك : إفراد العاشر وحده بالصوم.

هذا وقد أمر لرسول “صلي الله عليه وسلم”، فيما بعد بصيام يوم قبل أو بعد يوم عاشوراء؛ مخالفة لليهود، فقال صلى الله عليه وسلم: «صوموا يوماً قبله أو يوماً بعده خالفوا اليهود»أخرجه أحمد في المسند.

لذلك هلموا يا أخواني في الله لصيام هذا اليوم العظيم هذا العام أعاده الله علينا وعليكم بالخير والصحة لا فاقدين ولا مفقودين يا رب، ولا تنسونا من صالح دعائكم في هذا اليوم العظيم، يوم عاشوراء.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.