بالفيدو اول خطاب للرئيس السيسي بعد أزمة نقابة الصحفيين ورسائل نارية لأهل الشر

كتب: آخر تحديث:

كلمة الرئيس السيسي، تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي للشعب المصري اليوم، أثناء إعطاؤه إشارة البدء لموسم حصاد القمح بمشروع المليون ونصف فدان من واحة الفرافرة، بعد استصلاح وزراعة 10 ألاف فدان، ووجه الرئيس السيسي رسائل قوية لطمأنة للمصريين، بخلاف عدة رسائل لقوى أهل الشر المتربصين بمصر سواء بالداخل أو الخارج خاصة بعد اشتعال أزمة نقابة الصحفيين.

ببداية كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي قال “صحيح هي دي مصر اللى بجد”، ووجه التهنئة للشباب المصري الذي شرف مصر بالمحافل الدولية وحقق بطولات رفعت اسم مصر عالياً ومن بينهم لاعبي الإسكواش هبة الشربيني ومحمد الشوربجي.

وشدد الرئيس السيسي على ضرورة التكاتف ووحدة المصريين لتحقيق التنمية الحقيقية، وبناء دولة حقيقية تسطيع مجابهة المخاطر والتحديدات، وبناء دولة المؤسسات.

وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي رسائل قوية أهمها قوله:

اللي وقف يوم  3/7  مابيخفش.
اللي ادي انذار 7 أيام   مابيخفش.
اللي آدي إنذار 48 ساعة   مابيخفش.
اللي ادي 2000 قرار خلال سنتين   مابيخفش.

وأشار السيسي لما تحقق بالفعل من مشاريع تنموية على أرض الواقع وليت وعود زائفة، أهمها ما تم إنجازة بشبكة الطرق القومي وقاربت على إنجاز 5000 آلاف كيلومتر، بخلاف 2000 كيلومتر تنفذ حاليا بسيناء تتكلف ما بين 20 إلى 30 مليار جنية، أيضا مشروع تنمية محور قناة السويس وإنشاء 4 أنفاق أسفل المجرى الملاحي بسواعد المصريين وبمكينات حفر عملاقة تمتلكها مصر وتنفيذ المشروع في وقت زمني قياسي.

أضاف الرئيس السيسي أن هنا مشروع قومي لتوفير 7 مليار متر مكعب من المياه، بخلاف مشاريع التنمية الزراعية وأبرزها مشروع المليون ونصف فدان، بخلاف ما تم إضافته من قدرات كهربية للشبكة القومية للكهرباء حلت أزمة الكهرباء، وتنوعي الاعتماد على مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة.

واكد الرئيس السيسي أن ما تحقق بالفعل كان بتطلب سنوات وسنوات عديدة كي تحقق على أرض الواقع بخالف التكاليف الباهظة التي قدرت لإتمام هذه المشروعات، وكيفية توفير الدعم المالي لتحقيق ذلك في أوقات قياسية، ونفى الرئيس السيسي ما يروجه البعض حول انخفاض عائدات قناة السويس.

والآن مع كلمة رئيس مصر الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بخلاف كشفة عن موعد كشف الحساب مع الشعب المصري خلال الأيام القادمة ويمكنكم التعرف علية من الفيديو المرفق

 

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.