قرار سعودي أصدرته وزارة العمل والتنمية السعودية رسمياً وكان ضمن القرارات الجديدة في الفترة الماضية  بشأن منح المقيمين الذين يعملون داخل المملكة فرصة جديدة لرفض تأشيرة الخروج النهائي، وإلغائها وهم داخل المملكة ودون مغادرتها، حسب تصريح مصدر مسئول بوزارة العمل السعودية لقناة العربية وكان هذا القرار من القرارت التي أدخلت السرور على العاملين الأجانب بالسعودية الراغبين في البقاء والاستمرار في العمل بها .

وزارة العمل والتنمية السعودية

لإلغاء ورفض تأشيرة الخروج النهائي منحت وزارة العمل السعودية العامل الحق في الطعن على التأشيرة ومنحه  مدة زمنية  حوالي شهرين للبحث عن فرصة عمل جديدة وكفيل جديد وذلك بعد الطعن على تأشيرة الخروج النهائي ورفض استخراجها.

الشروط التي تضمنها قرار سعودي رسمي لإلغاء تأشيرة الخروج النهائي

أكد المسؤولين بوزارة العمل السعودية أن القرار السعودي يعد من ضمن حزمة قرارات سعودية  تهدف إلى تدعيم العلاقة بين المملكة،  والعمالة الوافدة حيث تتم الاستفادة من التخصصات والخبرات للعمال المقيمين في المملكة والعمل علي تقليل استخراج تأشيرات جديدة واستقدام مزيد من العمالة كما تعد فرصة جيدة لبقاء العامل المقيم والتخلص من تعنت الكفيل ، ولكن بشروط وهي:

لابد أن يتصف العامل بحسن السير والسلوك في فترة خدمته،و لا يكون صدر ضده بلاغ سابق بالهروب ، و لا يكون لديه قضايا معلقة في المحاكم، والحصول على موافقة من كفيله الذي سبق العمل لديه قبل انتقاله إلى كفيل جديد.