شخص واحد يجب كشف وجهه بالكفن و ذلك وفقا للسنة النبوية ..فهل تعرف من هو

كتب: آخر تحديث:

نحن جميعنا يعلم أن الكفن يجب أن يغطى الجسم كله، سواء رجل أم أنثى من الرأس و حتى القدم، و لكن شخص واحد فقط و ذلك وفقا للسنن النبوية، يجب كشف وجهه فى الكفن، و ذلك الشخص هو المحرم، و ذلك وفق ما روى من ابن عباس، عن قول رسول الله -صلى الله عليه و سلم- :

بَيْنَمَا رَجُلٌ وَاقِفٌ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِعَرَفَةَ ، إِذْ وَقَعَ عَنْ رَاحِلَتِهِ فَوَقَصَتْهُ ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (اغْسِلُوهُ بِمَاءٍ وَسِدْرٍ ، وَكَفِّنُوهُ فِي ثَوْبَيْه وَلَا تُحَنِّطُوهُ ، وَلَا تُخَمِّرُوا رَأْسَهُ ، فَإِنَّ اللَّهَ يَبْعَثُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مُلَبِّياً) رواه البخاري ( 1206 ) ومسلم ( 1206 ) .

و قال الرسول -صلى الله عليه و سلم- أن ذلك الشخص يبعث فى يوم القيامة بأحرامه ملبيا لله عزو و جل، و أختلفت المذاهب فى جواز تغطية الوجه، إلا أن المذاهب التى قالت بأنه لا يجوز تغطية الوجة، أى كشفة هم الشافعية و الحنابلة، أم بالنسبة الحنفية و المالكية، قالوا بأنه يجب تغطية الوجه مثل أى ميت.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.