دعاء رسول الله عندما كان يشكو حاله لخالقه سبحانه وتعالى، الدعاء من أقوى أسلحة المسلم وتعتبر أبسط العبادات كذلك، وعلى الرغم من ذلك فإن أهمية الدعاء وفضل الدعاء عند الله سبحانه وتعالى عظيمة، ولا يمكننا أن نستغنى عن الدعاء في أي خطوة نخطو بها في حياتنا، حيث ندعو الله عند الاستيقاظ وعند النوم وعند الحركة وعند المذاكرة وعند الصلاة وعند الوضوء وعند الهم والشعور بالضيق وعند الفرح والسعادة والفرج، وفي الكثير من الأوقات يشعر البعض منا بالضيق والكرب ولا يمكننا تخطي ذلك سوى بالدعاء والتقرب من الله سبحانه وتعالى، ونقدم إليكم دعاء النبي عندما شعر بالضيق.

دعاء لتفريج الكرب والقضاء على الغم

دعاء الصبر عند الشدة

عندما نشعر بالضيق وبثقل في القلب وعدم الشعور بالراحة، نلجأ إلى الله سبحانه وتعالى خالقنا فلا ملجأ ولا منجا منه إلا إليه، ومن أدعية القضاء على الغم والضيق:

  • اللهم إنك رب المستضعفين مثلي، اللهم أنت ربي فلمن ألجأ ولمن تكله أمري، اللهم إنك عليم بذات الصدور وتعلم ما في نفسي فاحنن علي تكرمًا.
  • اللهم اجعل كربي وهمي في الدنيا شفيعًا لي يوم القيامة أمام وجهك عز وجل، اللهم اجعل حزني وضيقي في الدنيا مخرجًا لي في الآخرة.
  • اللهم ثبت لي رجائي واقطعه عن غيرك، فلا رجاء لي دون رجاك، اللهم بعينك التي لا تنام احرسنا فنحن عبادك الضعفاء لا حول لنا ولا قوة سواك.
  • اللهم عافنا من كل بلية ومن كل شر، اللهم ارفع غضبك ومقتك عنا إنك العفو الرحيم، اللهم انظر لقلوبنا لا سلوكنا.
  • اللهم إنك عليم بسري قبل علانيتي، وإنك أعلم العالمين بحاجتي فحققها لي إن كانت خيرًا، واشغلني عنها إن كانت شرًا.

دعاء الصبر عند الشدة

أوقات الانتظار تمر صعبة علينا جميعًا، فإن الدقيقة في الانتظار تمر كالسنة، لذلك ندعو الله أن يلهمنا الصبر وأن يربط على قلوبنا:

  • اللهم منك الصبر فصبرني، اللهم ارحمني يا أرحم الراحمين.
  • اللهم افرغ علينا صبرك، واربط على قلوبنا حتى نرضى بقضائك، اللهم ايدنا وقلوبنا بصبر منك.
تابعنا الآن:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.