بعد مرور 139 عام نقل عقار بـ سان فرانسيسكو تعودنا أن ما ينقل هو محتويات العقارات، فعندما يريد أحد أن ينتقل للسكن إلى مكان أخر، يبحث عن عقار أخر بديل مناسب ويقوم بنقل محتويات العقار القديم من أجهزة كهربائية أو أساس أو مقتنيات شخصية إلى ذلك العقار الجديد الذى سينتقل إليه، لكن هنا أراد شخص أمريكى أن ينتقل إلى المكان الجديد بالعقار نفسه بكامله بجدرانه وقواعده الخرسانية.

فقد قامت عائلة بالإنتقال إلى شارع أخر ومعها عقارها القديم المكون من طابقين من عنوانه الحالى بـ شارع فرانكلين رقم 807 بولاية سان فرانسيسكو الأمريكية. وذلك من مكانه الأساسى إلى مكان أخر بعد مرور 139 عام على إنشائه.

آلية نقل العقار من مكانه القديم إلى المكان الجديد

حيث قامت بنقل العقار عربه مخصصة، عقار “فكتوريا” المكون من طابقين، من مكانه الأساسي إلى مكان جديد، وتم تحميل العقار المطلي باللون الأخضر بكل محتوياته الإنشائية وبكامل هيئتهون تفكيك أو هدم وبما يحتويه من نوافذ كبيرة وباب مدخلة الأمامي الخشبى، مع ما بداخلة من أساس ومقتنيات وأجهزة، إلى السيارة، وتم نقله إلى موقع أخر يبعد عن الموقع الأساسي بحوالى 6 شوارع.

نقل منزل سان فرانسيسكو
نقل منزل سان فرانسيسكو

وقام المارة والجيران بالاصطفاف على الأرصفة لمشاهدة عملية النقل وإلتقاط الصور لهذا الحدث الفريد المميز، بينما كانت السيارة التى تحمل العقار تسير بسرعة قصوى تبلغ 1 ميل في الساعة، نحو العنوان الجديد الكائن بـ “635 – شارع فولتون”.

وذكرت وكالة الأنباء الروسية نقلاً عن صحيفة “سان فرانسيسكو كرونيكل” أن عملية النقل لهذا العقار كان يتم التخطيط لها منذ سنوات، كما قال “فيل جوي”، المهندس المسؤول عن نقل العقار، إنه حصل على تصاريح كثيرة من أكثر من 15 جهة حكومية في المدينة”.

عقار سان فرانسيسكو
عملية نقل عقار سان فرانسيسكو

الصعوبات التى واجهت عملية نقل عقار سان فرانسيسكو

ذكر” جوي” إن عملية النقل كانت صعبة فى أجزاء معينة، لأن الجزء الأول من عملية النقل يقابله منحدر يجب النزول به “هذا صعب على العقار”.

وأثناء رحلة نقل العقار على طول الطريق نحو المكان الجديد، تم قطع إشارات مرور السيارات وتم تقليم أطراف الأشجار، وتم نقل لافتات المرور التي تعيق سير سيارة النقل.

تكلفة نقل العقار إلى مكانة الجديد

كما أشارت صحيفة “كرونيكل” إلى أن مالك العقار المنقول المكون من طابقين ويحتزى على عدد 6 غرف نوم يعمل سمسار فى مدينة سان فرانسيسكو، قام بدفع حوالى 400 ألف دولار كرسوم وتكاليف نقل هذا العقار التاريخى الذى ينتمى للعصر البرطانى الفيكتورى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.