برنامج لتعزيز المهارات القرائية والكتابية فى ابتدائيات الرياض بالسعودية

برنامج لتعزيز المهارات القرائية والكتابية فى ابتدائيات الرياض بالسعودية ، قامت الإدارة العامة للتعليم فى مدينة الرياض ضمن مشروع وزارة التعليم لتحسين مهارات الفهم القرائي والكتابى لطلاب المرحلة الابتدائية بإطلاق برنامج لتعزيز المهارات القرائية والكتابية لطلاب وطالبات المرحلة الابتدائية فى مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية.

برنامج لتعزيز المهارات القرائية والكتابية فى ابتدائيات الرياض بالسعودية

أكد عبد الله بن سعد الغنام مساعد المدير العام للتعليم في منطقة الرياض للشؤون التعليمية أن البرنامج يعتمد على دور المدرسة من خلال تفعيل حصة دراسية للفهم القرائي ضمن حصص اللغة العربية للصفوف الأولى والصفوف العليا إسبوعيًّا واكد على ضرورة تنفيذ تطبيقات قرائية لنصوص أدبية ومعلوماتية بالاضافة إلى تخصيص خمس دقائق للصفوف الأولى والصفوف العليا بمعدل أربع حصص يوميًّا لتنفيذ تعزيز القراءة والكتابة والخط العربي في جميع المواد الدراسية.

وصرح بأن البرنامج يحث على تنمية الممارسات القرائية والكتابية لدى طلاب وطالبات المرحلة الابتدائية من خلال تدعيم مهارة الفهم القرائي والخط العربي وكثرة التطبيقات الكتابية وممارساتها يوميًّا.

المهارات المستهدفة في البرنامج

أوضح عبد الله بن سعد الغنام أن المهارات المستهدفة في البرنامج هى ما يلي

  • الإملاء المنظورة
  • الإملاء المنسوجة
  • الكتابة بخط النسخ
  • التعبير الشفهي
  • قراءة نصوص لتعزيز الفهم القرائي
  • الإجابة عن الأسئلة التي تقيس فهم الطالب.

وأشار إلى وجود نماذج اختبارية أسبوعية محاكية للاختبار الدولي ( PIRLS ) لقياس الفهم القرائي لطلاب الصف الرابع، ومتابعة ذلك من المشرفين التربويين وقادة المدارس بتوجيه من وكالة وزارة التعليم العام ومكاتب التعليم.

دور معلم اللغة العربية في تفعيل البرنامج

وقد وضح مدير إدارة الإشراف التربوي عبد الإله بن صالح العشيوان، على دور معلم اللغة العربية في البرنامج وهى كالآتي

  1. تفعيل تطبيقات قرائية ولغوية لنصوص أدبية ومعلوماتية في حصة الفهم القرائي.
  2. تحديد أبرز الأخطاء الكتابية الشائعة ومظاهر الضعف القرائي في الصفوف المستهدفة.
  3.  دعم مظاهر الضعف عند الطلاب بالواجبات والأسئلة المقالية القصيرة.

ونوه العشيوان على أهمية أن تكون النصوص الأدبية والقصص المختارة مناسبة للفئة العمرية والبعد عن أى نصوص مخالفة فكرية.

وأشار على اهتمام المدير العام للتعليم في المنطقة حمد بن ناصر الوهيبي و الأستاذ عبدالله بن سعد الغنام بمتابعة البرنامج، وحثهما على أهمية المعجم الالكتروني في تعزيز الفهم القرائي.

أهمية المعجم الالكتروني في تعزيز الفهم القرائي

  1. أهم روافد اللغة والمعرفة ويمثل ذاكرة الشعوب.
  2. أبرز الوسائل التعليمية التي تسهم في إثراء معارف المتعلم اللغوية.
  3.  يعمل على ذليل الصعوبات في البرامج المختلفة من مفردات ومصطلحات ومفاهيم في المواد العلمية والثقافية المختلفة.
  4. زيادة الرصيد اللغوي والثقافي للمتعلمين.
تابعنا الآن:

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *