التخطي إلى المحتوى

يتسابق هذا العصر في أحدث وسائل التكنولوجيا وعصر التحول الرقمي الذي شهدته كافة البلاد، حيث يتسابق كافة صناع السيارات حول أحدث التصاميم وفقاً لأحدث التكنولوجيا، حيث يتم تصنيع السيارات وتسويقها والمحافظة على البيئة وهي السيارات الكهربائية، ويوجد منها نوعان أهمها تسلا بنوعيها الفئة الأولى الرياضية المحدودة الإمكانيات، والفئة الثانية ذات القدرات والإمكانيات العالية، وكذلك سيارات من شركة لوسيد المتخصصة في صناعة السيارات الكهربائية والأحدث صنع والأكثر رواجاً بين سيارات المستقبل.

سيارات تسلا الكهربائية :

ومن الجدير بالذكر أن الشركة تسلا الأمريكية أوضحت أنها ذاتية القيادة عن النسخة الرياضية وذلك لنوع السيارة الخاصة بها طراز y، وذلك بسعر يبدأ من 41990 دولار أمريكي مقارنة ب49990 دولار للطراز الأكبر منها، علماً بأن الخصم عند حضوره طالباً مواصفات أقل تشمل بطارية أصغر ودفعاً خلفياً بدلاً من الدفع الرباعي ونطاقاً تقديرياً (EPA) مقدراً ب 244 ميلاً (393 كيلو متر)، وذلك بحسب الموقع المتخصص في السيارات والذي قام بتغطيته الواسعة لمنتجات تسلا تأتي النسخة الرياضية من السيارة بمحرك كهربائي خلفي واحد بينما يتم تقديم النسخ الأكبر بمحرك مزدوج مع دفع رباعي.

سيارة تسلا
أصبحت السيارة الكهربائية هي الأكثر رواجاً لعام 2021 ومنها ماركة تسلا

ومن المعلوم أن الموقع أضاف في الفترة الأخيرة تحديد السرعة التي تسير بها السيارة، وخاصة في النسخة الجديدة حيث تسير حوالي 135 ميلاً في الساعة أو 217 كم في الساعة من حالة التوقف التام حتى 60 ميلاً في الساعة (حوالي 96 كم / ساعة)، كما يتم تحديد وقت التسليم المتوقع من أسبوعين إلى خمسة أسابيع للمشتري، ومن الجدير بالذكر أنه إلي جانب الإصدار الجديد الأرخص من طراز y  تتيح تسيلا الفرصة لطلب صف ثالث من المقاعد، وذلك مقابل زيادة قدرها 3000 دولار  لتصبح السيارة بسبعة مقاعد مع إمكانية طي الصفين الخلفيين باستخدام محرك كهربائي، ويتوقع المحللون أن تنتج تسلا 523000 سيارة كهربائية من موديل 3 و 245000 من موديل y  في عام 2021  كما سيتم تصدير 100000 منها.

السيارة الكهربائية
الأكثر رواجا فى العالم السيارة الكهربائية تسلا

مصنع سيارات كهربائية بالمملكة قريباً:

وتعد شركة لوسيد موتورز من أكثر الشركات التي تهتم بأحدث السيارات وصناعتها على أعلى جودة، حيث أجرت بعد الاتفاقيات الاخيرة محادثات مع صندوق الاستثمارات العامة لبناء مصنع خاص بالسيارات الكهربائية في المملكة العربية السعودية، وذلك بحسب ما تم نقلته من خلال وكالة بلومبرغ عن مصادر مطلعة على الأمر، وتمثل هذه الخطوة توسعاً كبيراً لشركة لوسيد موتورز كما أنها خطوة كبيرة للسعودية التي تحاول أن تصبح مركزاً لتصنيع المركبات الكهربائية للسعودية التي تحاول أن تصبح مركزاً لتصنيع المركبات الكهربائية في الشرق الأوسط كجزء من رؤية 2030، وذلك بهدف تنويع اقتصادها بعيداً عن النفط، وقالت المصادر أن الخطط متقدمة بشأن الاتفاقات بين الجانبين لكنها يمكن أن تتغير متابعين أن صندوق الاستثمارات العامة يرجح أن يكون موقع إنشاء المصنع هو نيوم.

السيارة الكهربائية
سيارات المستقبل الكهربائية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.