كلّما مر يوم في الطريق إليه، زاد الشوق وارتفعت الأصوات داعية الله، عزو وجل، أن يأتي بالخير، فيما يسأل كثيرون “كم باقي على رمضان 2021؟”، سيما وقد مر أكثر من ثلثي المدة على قدومه بعد انتهائه في العام الماضي، فيما يتمثل الاهتمام بهذا الشهر الكريم، كونه يقرب المسلمين في أنحاء العالم من الله، بالصوم والدعاء والتراويح، والذكر، وصلة الرحم، وجميع العبادات التي تقربنا إلى الله، ومن ناحية أخرى، فقد نزل فيه كلام الله، وفيه تعتق الرقاب من النار، ويضاعف فيه الدرجات، وتسلسل فيه الشياطين، ويعطف فيه الأغنياء على الفقراء، إضافة إلى حلول البركة وتحصيل الثواب في كثير من الأوقات.

كم باقي على رمضان 2021

ونجيب من خلال موقعنا، عن السؤال المتكرر “كم باقي على رمضان 2021؟”، خدمة للمسلمين في المملكة العربية السعودية، وجميع أنحاء العالم، وذلك على النحو الآتي:-

  • بداية، فإن أول يوم في رمضان سيوافق 13 أبريل 2021م، وفق الحسابات الفلكية.
  • وبدءاً من اليوم 29 ربيع الآخر 1442 هـ، فإن الشهر الكريم يحل بعد نحو 119 يومًا.
  • من المتوقع، أيضًا، أن يكون أول أيام هذا الشهر، هو الثلاثاء.
  • فيما يعد هذا الشهر هو التاسع في الأشهر الهجرية.
  • كما يهتم كثير من المختصين بالفلك والشريعة، بمعرفة غرة هذا الشهر، لاستطلاع الهلال.

فضائل شهر القرآن

أما بالنسبة لفضائل الشهر الكريم رمضان العديد من الفضائل والخصائص التي تجعله شهرا متميزا عن جميع الشهور، فمن تلك الفضائل:-

  • في البداية، فقد كرمه الله، عز وجل، بنزول القرآن الكريم، لقوله تعالى: والكتب “شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان”.
  • من فضائله، أيضًا، العتق من النيران، لقول النبي، صلى الله عليه وسلم، “وينادي مناد: يا باغي الخير أقبل ويا باغي الشر أقصر، ولله عتقاء من النار وذلك في كل ليلة”.
  • كما أنه تكفير الذنوب لمن يصوم يومه، لقول النبي، صلى الله عليه وسلم “من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه”.
  • وهو شهر الغفران من الذنوب لمن يقيم الليل فيه، لقول النبي، صلى الله عليه وسلم، “من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه”.
  • بعد ذلك، فهو شهر فتح أبواب الجنان وغلق أبواب النيران وتصفيد الشياطين، لقول النبي، صلى الله عليه وسلم، “إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة، وغلقت أبواب النار، وصفدت الشياطين”.
  • أخيرًا، فهو شهر ليلة القدر، التي قال عنها الله، عز وجل، “إنا أنزلناه في ليلة القدر وما أدراك ما ليلة القدر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.