التخطي إلى المحتوى

يحتاج الفرد للراحة عن طريق الخلود إلى النوم كما يحتاج إلى الطعام والشراب فبدون الحصول على القدر المطلوب من النوم لا يمكن للفرد أن يواصل حياته بصورة طبيعية ويعد النوم تحرير أو خروج مؤقت للروح حيث قال تعالي في كتابه الكريم (الله يتوفى الأنفس حين موتها والتي لم تمت في منامها فيمسك التي قضي عليها الموت ويرسل الأخري) ويتراوح المقدار اليومي الذي يحتاجه الفرد للنوم من ست إلي ثماني ساعات يومياً سواء حصل عليها متصلة أو منفصلة ومن خلال هذا المقال سنوضح لكم فوائد النوم على الجانب الأيمن.

أهمية النوم على الجانب الأيمن وفوائده

قد وصانا حبيبنا ورسولنا محمد صل الله عليه وسلم بالنوم على الجانب الأيمن حيث قال (إذا أتيت مضجعك فتوضأ وضوءك للصلاة ثم اضطجع على شقك الأيمن) وقد توصل العلماء إلى العديد والعديد من المميزات والفوائد التي يفوز بها الفرد في حالة نومه على الجانب الأيمن ومنها:

  1. إذا نام الشخص على أي جانب غير الأيمن تكون الكبد معلقة أما في حالة نومه على الجانب الأيمن تكون الكبد مستقرة وليست معلقة.
  2. الرئة اليسري أصغر حجما من الرئة اليمني فعند النوم على الجانب الأيمن نقلل من الحمل والعبء الواقع على القلب.
  3. وفي حالة النوم على الجانب الأيمن تكون المعدة فوق الإثني عشر وبالتالي يكون من السهل تفريغ ما بداخلها من طعام مهضوم.
  4. يساعد النوم على الجانب الأيمن في تفريغ الشحنات الضارة أو السالبة مما يزيد من الشعور بالاسترخاء في وقت النوم.

نصائح عليك إتباعها قبل الخلود إلى النوم

  •  التقليل من المشروبات التي تحتوي على كمية كبيرة من المنبهات مثل الشاي والقهوة.
  • إحرص على إبعاد الهاتف عن مكان النوم الخاص بك.
  • النوم باكراً للحصول على أكبر قدر من الراحة خلال ساعات الليل.
  • لا تنسي الوضوء قبل النوم حيث يعمل الوضوء على تساقط الذنوب وتعد الطهارة أحد أسباب صدق الرؤيا.
  • قراءة الأذكار الخاصة بالنوم.
  • إطفاء المصباح أو وسائل الإضاءة عملا بحديث النبي صل الله عليه وسلم.
  • تجنب السهر طوال الليل والنوم خلال ساعات النهار  .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.