التخطي إلى المحتوى

أعلنت الأجهزة الفلكية بجدة في المملكة العربية السعودية عن اقتراب حدوث ظاهرة فلكية فريدة من نوعها وهي تقابل المريخ مع الأرض حيث سيتواجه الكوكبات وسيكون كوكب المريخ واضح في السماء مما يتيح رؤيته عن قرب وبشكل أوضح باستخدام التليسكوب الفلكي، تابعوا معنا في هذا المقال لتعرفوا المزيد حول هذا الخبر الشيق ووقت حدوث تلك الظاهرة.

تقابل المريخ مع الأرض

موعد تقابل الكوكبين:

أشارت الجمعية الفلكية بجدة بأن راصدين السماء قد حددوا ميعاد حدوث ظاهرة تقابل كلاً الكوكبين معاً وأن هذا سيكون تحديداً في مساء يوم الثلاثاء الموافق الثالث عشر من أكتوبر لعام 2020 م وبينوا أن كوكب المريخ سيكون واضحاً للعين المجردة لأن أشعة الشمس ستنعكس على الكوكب وسيكون سهل الرؤية في المساء بعد غروب الشمس وطوال فترة الليل.

أوضحت الجمعية الفلكية أيضاً أن الكوكب سيكون في مجال روية الأرض وسيصل الكوكبان إلى مرحلة التقابل التام تجديداً في الساعة الثانية بعد منتصف الليل لهذا اليوم أى حوالي الساعة الحادية عشرة بتوقيت جرنيتش وستكون فرصة ذهبية لرؤية تفاصيل الكوكب بشكل أوضح بالتيلسكوب.

تقابل المريخ مع الأرضتصريحات حول ظاهرة تقابل المريخ مع الأرض:

كتب رئيس فلكية جدة المهندس ماجد أبو زاهرة على الصفحة الرسمية للجمعية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أن تلك الظاهرة هامة وتستحق المراقبة فهذه المرة سيكون كوكب المريخ واضح للغاية وهو الكوكب الوحيد الذي يمكن رؤيته بهذا الوضوح لأنه الاقرب إلى كوكب الارض على عكس الكواكب الأخرى البعيدة عن الأرض والصغيرة للغاية مثل كوكب عطارد الذي يصعب رصده.

وصف المهندس ماجد أبو زاهرة بأن كوكب المريخ كوكب لامع للغاية حيث يفوق لمعانه لمعان نجم الشعرى كما أنه في ذلك الوقت أملع من كوكب المشتري، وأضاف أيضاً أن الفترة ما بين الثالث عشر من أكتوبر والثامن والعشرين من نفس الشهر هي الفترة الأفضل وسبكون الكوكب فيها أكثر وضوحاً وسيمكن للعلماء رؤية الأبعاد المختلفة والتفاصيل لسطح كوكب المريخ أثناء دورانه حول نفسه في تلك الفترة.

أوضح المهندس ماجد أيضاً أن عند النظر اليوم إلى كوكب المريخ بالعين المجردة سيبدوا على أنه نقطة برتقالية اللون ساطعة أما عند استخدام التلسكوبات الفلكية متوسطة وعالية الوضوح سيتثنى لك رؤية قرص الكوكب واضح وتدريج الألوان فيه الفاتحة والداكنة حيث ستجد القبة القطبية الجنوبية للكوكب المائلة باتجاه الأرض، كما يمكن الاستمرار في مراقبة الكوكب لبضع أسابيع قادمة ورؤية معالم شطحه وذلك لأن كوكب الأرض يدور حول محوره أشرع من كوكب المريخ بحوالي أربعين دقيقة.تقابل المريخ مع الأرضمعلومات حول كوكب المريخ:

وضح المهندس ماجد أبو زاهرة أن كوكب كوكب المريخ يتغير شكله في السماء أكثر من أي كوكب آخر فقد أوضح أنه ظهر بضوء خافت وغير واضح في عام 2017 م ثم ظهر واضح للغاية وساطع في عام 2018 م ثم عاد يظهر بشكل خافت في أغلب أيام 2019 م مرة أخرى أما هذه السنة فقد أصبح أكثر احمراراً ووضوحاً من أى وقت آخر هذه السنة.

يرجع سبب تغير توهج ووضوح كوكب المريخ إلى صغر حجمه وحركته حول نفسه التي تتسبب في بعده وقربه عن الرؤية كما أن دورانه حول الشمس يخرجه من وقت إلى آخر عن مجال الأرض تماماً حيث تتغير المسافة بين الكوكبين وتغير موقع كلاً منهما في مدارهما أثناء الدوران حول الشمس، فأحياناً يجد العلماء الكوكبين في نفس الجانب من النظام الشمسي وبهذا يمكن رؤية الكوكب بوضوح وأحياناً أخرى يكون كلاً منهمتا في جانب مختلف من النظام فيكون خافت لنا وذلك ما حدث في عامي 2017 و2019 م.

يستغرق كوكب الأرض سنة واحدة حتى يدور حول الشمس أما كوكب المريخ فيحتاج إلى عامين أى أن الأرض والمريخ يمكن أن يتقابلا عندما يمر كوكب الأرض بين المريخ والشمس ويحدث ذلك كل عامين وخمسين يوماً تحديداً لذلك فهذا يفسر لماذا يكون الكوكب واضح كل عامين وخافت لعامين آخرين.

كان عام 2018 م استثنائياً للغاية بخصوص تلك الظاهرة فقد كان الكوكب واضح للغاية أكثر من عام 2003م ويرجع ذلك إلى أن كوكب الأرض في تلك السنة كان بين الشمس والمريخ في نفس اللحظة التي كان فيها المريخ في اقرب نقطة له من الشمس والتي تسمى نقطة الحضيض وذلك أطلق على هذا العام العام الحضيضي لكوكب المريخ.

كانت تلك الظاهرة غربية للغاية لأنه من الصعب حدوثها ويرجع ذلك إلى أن مدرارات الكواكب ليست دائرية تماماً وإنما مدارات إهليجية والتي تتسبب في فاصل زمني دائماً بين الحدثين بثمانية أيام وذلك ما حدث في عام 1969م.

تقابل المريخ مع الأرض

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.