التخطي إلى المحتوى

في الساعات الأخيرة تزداد عمليات البحث حول تمويل سكني وعدد المستفيدين من البرنامج، فقد تجاوز عقود التمويل السكني الجديدة خلال تعاملات شهر أغسطس في هذا الشهر العدد المتوقع وفقاً للحسبة الأخيرة للبرنامج والمشرفين، حيث شملت تعاملات البرنامج ما قدم من تمويل عقاري من جميع الممولين من مصارف وشركات تمويل خلال العام الماضي 2019 كاملاً، ومن الجدير بالذكر أن عدد عقود التمويل السكني العقاري الجديدة ارتفع خلال شهر أغسطس 2020 إلى 2021 عقداً بقيمة تجاوزت 10.1 مليار ريال سعودي، بحسب النشرة الإحصائية الشهرية لمؤسسة النقد العربي السعودي “ساما” محققة نمواً يقدر ب 80% في عدد العقود مقارنة بشهر أغسطس 2019 الذي سجل 12.306 عقود، ونمو 94% في التمويل مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي بنحو 5.2 مليار.

ومن الجدير بالذكر أن عقود التمويل السكني الجديدة تواصل نموها حتى وقتنا هذا مما جعلها تسعى إلى تحقيق ما يتجاوز الأهداف التي يسعى لتحقيقها في عام 2019، حيث وصل نسبة التجاوز أكثر من 178 ألف عقد بنمو 85% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي 2019 الذي سجل 96.787 عقداً تمويلياً بقيمة 43.8 مليار ريال سعودي، كما نما حجم التمويل إلى أكثر من 82.4 مليارا حتى أغسطس الماضي، بنمو 88% في حجم التمويل مقارنة بنفس الفترة في عام 2019.

وأوضحت ساما من خلال صفحتها الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” عبر نشرتها الرسمية، فقد أوضحت أن قرابة 97% من قيمة عقود التمويل العقاري، علماً بأن العقود مخصصة للأفراد في شهر أغسطس لهذا العام 2020 وذلك من خلال طريق البنوك ونحو 3% منها عن طريق شركات التمويل العقاري في المملكة العربية السعودية، ونذكر أن عقود تمويل الفلل شكلت حوالي 79% من التمويل بنحو 8 مليارات، و 16% للشقق بقيمة 1.6 مليار ريال سعودي وحوالي 5% من التمويل للأراضي السكنية بقيمة 560 مليون ريال سعودي، ويذكر أن إحصائيات “ساما” أظهرت نمواً في عدد من القروض العقارية للأفراد خلال العام الماضي 2019، بمعدلات تجاوزت 3.5 أضعاف ما قدم من قبل بنحو 179.217 عقداً بقيمة 79.128 ملياراً، فيما بلغت قروض التمويل بنهاية 2018 نحو 50.496 عقداً بقيمة إجمالية تقارب 29.503 مليارات وفي عام 2017 قرابة 30.833 عقداً بقيمة 21.025 مليارا وشهد 2016 توقيع عقود 22.259 عقدا تمويلياً بقيمة 17.096 ملياراً

ونذكر من خلال هذا المقال خيار البناء الذاتي الذي يمتلكون أرض سكنية من المالك عبر برنامج سكني نتيجة بحث العديد من المواطنين المستحقين، حيث وصل نسبة الفوائد على القرض العقاري المدعوم إلى نسبة 100% والهدف من هذه الوحدات السكنية اعطائهم الحرية في بناء وحداتهم حيث يشترط للحصول على القرض المدعوم للبناء الذاتي أن يكون المواطن مستحقا للدعم “السكني” ويمتلك أرضاً سكنية و رخصة بناء سارية المفعول إضافة إلى توفير دخل ثابت يمكنه من الحصول على القرض، وعدم الحصول على دعم سكني سابق من وزارة الإسكان أو الصندوق العقاري، كما يتيح تطبيق وموقع “سكني” خدمة التصاميم الهندسية لمستفيدي خيار البناء الذاتي الراغبين بالبناء من خلال الحصول  على مجموعة من التصاميم  المعمارية و المصممين المستقلين وذلك في إطار التسهيل على المواطنين وتمكينهم من الحصول على تصاميم نموذجية مبتكرة للوحدات السكنية تراعي الجودة والأساليب العصرية الحديثة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.