التخطي إلى المحتوى

أذكار الصباح والمساء هي مجموعة من الأدعية والأحاديث النبوية والآيات القرآنية التي نقرأها صباحاً ومساءا، حيث تعد هذه الأذكار ورد يومي يجب على كل مسلم ملازمته وذلك لأنه يحصن المسلم من الأذي الذي يحيط به، كما أنها تمنحه راحة وطمأنينة وبركة في العمر والجسد.

اذكار الصباح والمساء

  • يجب عليك أولًا استحضار قلبك وروحك من أجل استشعار حلاوة الأذكار والأدعية التي سوف تقوم بقراءتها.
  • كما يجب عليك أثناء القراءة أن تقرأ بصوت منخفض حتى لا تسبب إزعاج للآخرين.
  • كما يجب علينا اتباع سنة النبي صلى الله عليه وسلم، ونقوم بقراءتها بشكل فردي لا في جماعة.
  • بالإضافة إلى ضرورة قراءتها لا سماعها من خلال التسجيل الصوتي.
  • وفي حالة انك نسيت قراءة الأذكار في موعدها المحدد، يصح لك القراءة عندما تتذكر.
  • كما يمكنك قراءتها في أي مكان وأي وقت، حيث أراد الإسلام بنا اليسر.
  • لا يجب هناك شروط من أجل قراءة الأذكار وذلك لأنها لا تحتاج إلى وضوء أو تطهر.

أولًا:- أذكار الصباح

ثانيًا:- اذكار المساء

أهمية أذكار الصباح والمساء

  • تساعدنا هذه الأذكار على التقرب من الله سبحانه وتعالى.
  • تبعد الشيطان عن نفوسنا وأرواحنا.
  • تيسير عليك جلب الرزق الحلال.
  • تهدئ من روعه المسلم يوم القيامة.
  • تقوي من إيمان المسلم وتزيد من خشوعه.
  • كما أنها تقلل من الحسد والنميمة وذلك لأنها تجعل لسانك دائما عامر بذكر الله.
  • تزيد من لين القلب وتزيل منه القسوة والجحود.
  • كما أنها تنير له طريقه في الدنيا والآخرة.

وقت قراءة أذكار الصباح والمساء

يمكنك قراءة أذكار الصباح منذ النصف الأخير من الليل حتى يطلع النهار، ومش أكثر الأوقات المستحب قراءة الأذكار بها هو بعد صلاة الصبح حتى طلوع الشمس، أما عن أذكار المساء فيمكنك قراءتها منذ غروب الشمس حتى انتهاء النصف الأول من الليل.

ولكن من أكثر الأوقات المستحب قراءة الأذكار بها هو الوقت ما بين صلاة العصر وحتى غروب الشمس، وكما ذكرنا في المقال أنه في حالة نسيان الأذكار في أحد هذه المواعيد يمكنك قولها حين تذكرك لها ولا إثم عليك في ذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.