التخطي إلى المحتوى

فوائد الثوم للقولون يعتبر مضاد طبيعي وهو موجود منذ القدم، وكان القدماء المصريين يستخدمون الثوم في طهي الطعام، وكان يدخل في علاج الكثير من الأمراض المختلفة، وتعتمد زراعة الثوم على التكاثر الخضري، وكل فص من الثوم ينتج نباتاً جديداً، واشتهرت زراعة الثوم في جميع أنحاء العالم ويرجع ذلك إلى فوائده المذهلة لحماية جسم الإنسان من الأمراض المختلفة الخطيرة، ونستعرض لكم فوائد الثوم المذهلة لصحة القولون مع الدكتور محمد حلمي استشاري التغذية العلاجية وللثوم فوائد عظيمة علي الريق.

فوائد الثوم للقولون فوائد الثوم الصحية:

يقول الدكتور محمد حلمي أن الثوم يدخل في علاج العديد من الأمراض ويرجع ذلك ﻹحتوائه على العديد من المضادات الحيوية والحديد، والكالسيوم والبروتينات المفيدة لصحة الجسم، حيث يحمي الجهاز التنفسي من الإصابة بأمراض الربو والسعال، ويعالج تسوس الأسنان والتهابات اللثة ويخفف من حدة آلامها، كما يعمل الثوم على تنشيط خلايا الدم البيضاء القاتلة للعدوى، ويساعد في تعزيز الرغبة الجنسية ويعالج التهابات المهبل، ويخفف من آلام الرحم والطمث، ويساعد في تسهيل عملية الهضم، ويكافح الديدان المعوية، ويمنع انسداد الشرايين والأوعية الدموية، كما انه يحافظ على الجسم من الإصابة بالجلطات ودورة أيضا في فقدان الوزن.

فوائد الثوم للقولون:

يستخدم الثوم منذ القِدم كعنصر مهمّ في الأطعمة، بالإضافة إلى استخدامه في العلاجات التقليديّة؛ نظرًا لقيمته الغذائية وخصائصه المضادّة للبكتيريا والفطريّات ومضادّات الأكسدة، وجميع هذه الخصائص تساعد على تنظيف القولون بصورة طبيعيّة، عن طريق إزالة السّموم ومسبّبات الأمراض والطفيليات من الجسم، كما يساعد الثوم على تقليل العدوي في الجهاز الهضمي باعتباره مضادًّا للالتهابات.

وأضاف الدكتور محمد حلمي أن الكثير من الأطباء يفضلون تناول الثوم بشكل يومي، مع كوب من الحليب أو الماء الدافئ على معدة فارغة في الصباح الباكر، وذلك لأنه يحمي القولون من الإصابة بمشاكل القولون والأمعاء، ولأنه يساعد في تعزيز الجسم ﻹفراز العصارة الهضمية التي تعمل بدورها على طرد السموم خارج الجسم، ومن ثم تسهيل عملية الهضم وتقليل الديدان المعوية والبكتريا والجراثيم، ولكن الأغلب لم يعد يتحمله على معدة فارغة نظرا لمشكلات حرقة المعدة لذا ننصح بتناوله مع وجبة الإفطار مبكراً حيث انه يقوم بحل معظم مشاكل المعدة وسريان عملية الهضم بشكل طبيعي ومرن.

أضرار الثوم:

واكد الدكتور محمد حلمي انه على الرغم من أن الثوم له الكثير من الفوائد الصحية، إلا أن الإكثار من تناوله يتسبب في ظهور طفح جلدي وانتفاخ، وخاصةً الأشخاص الذين يعانون من الحساسية، إلى جانب انه يتسبب في حدوث ارتفاع في درجة الحرارة الجسم، والإصابة بتهيج الجهاز الهضمي، ويجب على الأشخاص الذين يأخذون أدوية تقاوم التجلط عدم تناول الثوم إلا باستشارة الطبيب، لأن الثوم يعمل على زيادة فاعلية هذه الأدوية، ومن ثم زيادة تجاذب الصفائح الدموية، ويزيد من احتمالية الإصابة بالجلطات الدموية فوائد الثوم للقولون.

التعليقات

  1. اعاني من الام فقرات الرقبه والام فقرات الظهر الام شديده والمعده
    التهاب المرئ ، اضافه الى تنميل الاطراف الاقدام والاذرع،والكفين

    1. اعاني من الام فقرات الرقبه والام فقرات الظهر الام شديده والمعده
      التهاب المرئ ، اضافه الى تنميل الاطراف الاقدام والاذرع،والكفين

    2. الثوم لايزيد الجلطات ولا يزيد تجاذب الصفائح الدمويه كما اسلفتم إنتبهوا لما تنشرونه للناس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.