التخطي إلى المحتوى

تمتلك الأراضي المقدمة في فلسطين الكثير من الحب والتقدير لدي كل العرب على مختلف دياناتهم ومعتقداتهم الشخصية. كل بعضة أيام يخرج الخبراء والمختصون ليفجروا مفاجآت تتعلق بمكانة القدس وتأثير زيارته على كل من يقترب منه او يقوم بزيارته في أي وقت مهما كان الدين الذي يؤمن به.

في تقرير نشرته مجلة Everydayhealth ظهرت مفاجأة جديدة أعلن عنها أطباء نفس وخبراء أمريكيون وتعتبر هذه واحدة من المفاجأة والأمور العظيمة التي جعلت القدس موضع احترام وإجلال كافة العرب في مختلف دول العالم.

التقرير أشار إلى ان هناك متلازمة تسمى “متلازمة القدس” تصيب أي إنسان يزور هذا المكان. ووضح التقرير بأن متلازمة القدس تجعل الإنسان الذي زار القدس يميل الى الخير وحب الناس والالتزام الديني وزيادة الحكمة لديه. الأمر الذي أكده كل من سبق له وزار الأراضي المقدسة.

ومما يؤكد على صحة هذا الكلام هو شدة التعلق الذي يشعر به كل عربي ورغبته الشديدة الدائمة لزيارة القدس وشعور الراحة والإشتياق في نفس الوقت لزيارة الأراضي المقدسة.

وأضاف التقرير بأن الشخص الذي سبق له وزار القدس يبقى طوال حياته لا ينسى الشعور المريح والغير طبيعي الذي شعر به عند زيارة هذا المكان. ولعل هذا تفسير كبير لكل العرب على حبهم وتعلقهم ودفاعهم بإستمرار عن الأراضي المقدسة الشريف التي تمتلك مكانة كبيرة لدي كافة القلوب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.