التخطي إلى المحتوى

هي سارة بنت يوسف الأميري ولدت عام 1987 بدولة الإمارات العربية المتحدة وتبلغ من العمر 33 عاماً، أظهرت سارة الأميري منذ نعومة أظافرها اهتماماً كبيراً بالبرمجة فقررت الانضمام إلى كلية الهندسة قسم الحاسب الآلي فور إنهائها لمرحلة الثانوية العامة وقد تخصصت في البرمجة بكلية الهندسة بالجامعة الأمريكية بالشارقة وحصلت على درجة البكالوريوس في هندسة الحاسب الآلي عام 2008 ثم أكملت دراستها وحصلت على درجة الماجستير في الحاسب الآلي عام 2014.

المناصب التي شغلتها سارة الأميري:

  • عملت سارة الأميري كمهندسة برمجيات بمؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة “EIAST” ابتداءً من شهر مارس عام 2009 حتى شهر أكتوبر من عام 2011.
  • تقلدت منصب رئيسة قسم الأبحاث والتطوير بمركز الفضاء راشد بن محمد منذ أكتوبر 2011 وحتى يناير 2014.
  • شغلت منصب رئيسة علوم الفضاء بمركز راشد بن محمد للفضاء.
  • رئيسة مجلس العلماء بالإمارات وقائدة للفريق العلمي لاكتشاف المريخ ثم أضيف إليها منصب وزيرة الدولة للتكنولوجيا المتقدمة حتى يومنا هذا.
  • شاركت الأميري في برمجة نظام التحكم بالقمر الصناعي “دبي سات 1” بالإضافة إلى برمجة نظام تشغيل القمر من المحطة الأرضية، وكذلك برمجة نظام التشغيل والتحكم بالقمر الصناعي “دبي سات 2”.

وتعليقاً على إعلان انطلاق مسبار الأمل الإماراتي تقول الوزيرة سارة الأميري عبر تغريده نشرتها على حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي تويتر:

بإطلاق مسبار الأمل، نحلق اليوم من سماء الحلم إلى فضاء الواقع ..إنجاز عظيم لدولتنا ستخلده صفحات التاريخ .. مع رؤية قيادتنا الملهمة أثبتنا بأن لا وجود لكلمة المستحيل في قاموس دولتنا الحبيبة”.

وفي تغريده أخرى عبر حسابها على “تويتر” تقدمت الأميري بخالص الشكر والعرفان للقيادة الإماراتية الرشيدة ودعمها المستمر لفريق عمل “مسبار الأمل” وانه لولا دعم القيادة السياسية للفريق لما تمكن الفريق من الوصول إلى هذا الإنجاز العظيم بإطلاق المسبار، كما توجهت بالشكر لفريق عمل المسبار على مثابرته وعزيمته والذي أثبت قدرته على مواجهة أية صعوبات قد تواجهه في سبيل دولة الإمارات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.