تناول الكركم على الريق إن الكثير منا يتجاهلون القيمة الغذائية والصحية للكركم، فهو يعتبر من أكثر أنواع التوابل التي يجب علينا إدخالها في معظم المأكولات والأطعمة، ويرجع ذلك إلى احتوائه على العديد من العناصر المفيدة، لجعل الإنسان يتمتع بصحة جيدة خالية من الأمراض، ويتميز نبات الكركم بأنه نبات ذات سيقان قصيرة، وأوراقه شعرية، يحتوي على جذامير ذات لون أصفر مثل شكل الأصبع. ويطلق على الكركم مسمى آخر وهو الزعفران الهندي، ويدخل في الكثير من الوصفات العلاجية في معظم مناطق قارة آسيا، وسوف نتعرف على فوائد الكركم العامة، وأيضاً فوائده تناوله على الريق، وكيفية إعداده خلال الأسطر القادمة.

تناول الكركم على الريق

الكركم يحتوي على مواد مضادة لالتهابات ومن أهمها مادة الكركمين، وهذه المادة تعمل على تخفيف أعراض الالتهابات، وحماية الجسم من نزلات البرد، والرشح، واحتقان الأنف، بالإضافة إلى أنه يعد علاج فعال في ضبط ضغط الدم المرتفع، ويحمي جسم الإنسان من الإصابة بالقولون وأمراض القولون العصبي.

كيفية إعداد مشروب الكركم

سوف نحتاج لعمل المشروب إلى: خيارة واحدة، قليل من الماء، جذر من الكركم الطازج، قليل من الفانيليا، ونقوم بغسل الخيارة وتقطيعها إلى قطع صغيرة، ووضعها في الخلاط مع وضع الماء معها، ثم نقوم بعصرها للحصول على عصيرها، ونقوم بوضع الفانيليا وتقليبها تقليبا جيداً، ونتناول كوبين في اليوم، ويفضل الاستمرار علي تناول هذا المشروب بشكل يومي لمدة سبعة أيام.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ
حاسبة الحمل والولادة بالتاريخ الميلادي والهجري