أضرار الثوم على الريق، أثبتت الدراساتٍ العلمية أنه لا يوجد للثوم أضرار على الريق، اشتهر باستخدامه كلاً من المصريين، الصينيين، والأمريكيين والرومان ولكن لا يُفضل استعماله في الصباح الباكر على معدة فارغة تجنباً رائحة النفس الكريهة والغير مقبولة، يستخدم الثوم لأغراض صحية وعلاجية على مستوى العالم.

أضرار الثوم على الريق

لتناول الثوم على الريق عدد من الأضرار ومنها: يسبب ارتجاع المرئ تناول الثوم على الريق يؤدي إلى ارتجاع الأحماض إلى المعدة وهذا يسبب الإحساس بالحرقان والحموضة وعدم الراحة لذلك يفضل عدم تناول الثوم للأشخاص الذين يعانون من تعب في المرئ والمعدة والتهاب بطانة المعدة، لتجنب رائحة الفم الكريهة.

أضرار تناول الثوم على الريق

حساسية الثوم يعمل تناول الثوم على الريق التهيج والحساسية للعديد من الأشخاص، ويهاجم الثوم الجهاز المناعي للأنسان، لأن الجهاز المناعي يقوم بإنتاج الأجسام المُضادة لمكافحة الميكروبات والجراثيم، هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من حساسية الثوم.

ومن أعراض حساسية الثوم:ضيق التنفس، الالتهابات في الجلد، القئ والغثيان، والشعور بالحكّة في العيون و الأنف وبعض حالات الإسهال.

أضرار الثوم على الصحة

يتسبب تناول الثوم أيضا في حدوث الارتداد المرئي وهو الإحساس بعدم الارتياح لأنها تسبب في الإحساس بالحرقة والتهيج الشديد في بطانة المرئي، بالإضافة إلى أنه يتسبب في حدوث اضطرابات في المعدة والإحساس بالغثيان والقيء ويجعل النفس له رائحة كريهة وحدوث حرقة في المعدة فيجب عليك الابتعاد عنه في هذه الحالة تماماً.

أضرار الثوم

انخفاض الضغط الدم وخفض مستوى سكر يعمل تناول الثوم على الريق على خفض ضغط الدم لمرضى الضغط المنخفض، والثوم يعمل على تقليل مستوى سكر الدم، ينصح الأطباء عدم تناول الثوم قبل إجراء العمليات الجراحية لأنه قد يسبب نزيف الدم والنزيف الداخلي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: سوف يتم التبليغ عن أي مقال مسروق من موقعنا