تبدأ إمارة دبي بتطبيق إجراءات سفر المواطنين والمقيمين إلى خارج البلاد من خلال مطاراتها اعتبارًا من يوم 22 يوليو الجاري؛ تنفيذًا لتوجيهات سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

إجراءات سفر المواطنين والمقيمين والسياح عبر مطارات دبي

أصدرت اللجنة لإدارة الأزمات والكوارث في دبي إجراءات الخاصة بسفر المواطنين والمقيمين والسياح عبر مطارات دبي تسهيل على الراغبين في السفر سواء لخارج الإمارة أو داخلها خاصة الأشخاص الذين تعلقت خطط سفرهم بسبب توقف رحلات الطيران الدولية، وإغلاق معظم الدول مطاراتها في استقبال الرحلات الدولية كإجراء احترازي ووقائي لمنع انتشار جانحة كورونا.

وقد وافقت اللجنة العليا للمقيمين ببطاقات إقامة صادرة من دبي بالعودة إلى دبي اعتبارًا من يوم 21 يونيو، وأيضًا سمحت للمواطنين والمقيمين بالسفر خارج الدولة بداية من يوم 22 يونيو الجاري بشرط الحصول على موافقة الدول جهة السفر على استقبالهم والالتزام بإجراءات هذه الدول الاحترازية.

عودة السياحة الخارجية في دبي

أوضحت اللجنة أن الإمارة سوف تستقبل وفود السياحة الخارجية بداية من يوم 7 يوليو المقبل بشرط تطبيق الإجراءات الاحترازية المحددة من قبل اللجنة للحفاظ على صحة وسلامة المسافرين سواء كانوا قادمين أو مغادرين والعاملين بمطارات دبي بالإضافة إلى التأكد من عدم انتشار فيروس كورونا سواء داخل دبي أو خارجها.

إجراءات المقيمين بإمارة دبي للسفر

أوضحت اللجنة عدد من الإجراءات التي يجب على المقيم الحامل لإقامة صادرة من دبي أتباعها للعودة إليها ومن ضمنها:

  • الحجز المسبق على الرحلات القادمة و المدرجة في مطارات دبي من خلال شركات الطيران المختلفة لأن يتم تنسيق الحصول على موافقات العودة من خلال التعاون المشترك بين الإدارة العامة للإقامة وشئون الأجانب في دبي وشركات الطيران.
  • ملء بيانات نموذج الإفصاح الصحي قبل السفر من الدولة القادم منها بهدف التأكد من عدم وجود أي أعراض صحية تثبت إصابته بفيروس كورونا، ويسمح لشركة الطيران أن تمنع المسافر من السفر في حالة ظهور أي أعراض لها علاقة بالفيروس.
  • إجراء المسافري فور وصولهم إلى مطارات دبي فحص كورونا المعروف باسم ” PCR” إلى جانب تسجيل البيانات الشخصية لكل مقيم عند عودته وقبل مغادرة أرض المطار في تطبيق COVID-19 DXB الذكي.
  • سوف يوقع المقيم القادم إلى الأمارة نموذج الموافقة على عدم الخروج من المنزل حتى ظهور نتيجة الفحص، وفي حالة التأكد من إصابته بالفيروس يجب أن يخضع للحجر المنزلي لمدة أسبوعين.
  • في حالة إثبات إصابة مقيم بالفيروس ويسكن في سكن مشترك أو في وحدة سكنية ذات أعداد عالية يجب عليه العزل المؤسسي؛ حيث يوفره له صاحب العمل طبقًا للدليل المعتمد عن مركز التحكم والسيطرة لمكافحة وباء كورونا، أو الحجر في العزل المؤسسي الذي توفره الحكومة مقابل تسديد التكاليف المترتبة عن ذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ