التخطي إلى المحتوى

إلزام المصريين بارتداء الكمامة وغرامة 4000 جنيه على المخالفين، في قراره للمادة الحادية عشر أعلن مصطفى مدبولي رئيس الوزراء قراراً رسمياً بإلزام المواطنين وارتداء الكمامات عقب عيد الفطر المبارك وذلك لحماية أنفسهم وذويهم داعياً المواطنين للالتزام بالوعي لأن ذلك في صالحهم حتى لا تُفقد كامل السيطرة على انتشار الوباء بمصر، ففي حالة الالتزام بقوانين وزارة الصحة لحماية المواطنين ووزارة الداخلية وتنفيذ الحظر سيكون هناك تحكم في انتشار الفيروس وتتمكن وزارة الصحة من وقف انتشاره.

إلزام المصريين بارتداء الكمامة

ارتداء الكمامه
ارتداء الكمامة

فيما بعد عيد الفطر المبارك بداية من الثلاثين من مايو ولمدة خمسة عشر يوماً سيتم تطبيق ارتداء الكمامة ووضع عقوبات وغرامات مالية تصل لأربعة آلاف جنيها ً للمخالفين، فالمشكلة والفيروسات وانتشاره لا يتوقف على إصابة شخص واحد ولكنه ينتقل من شخص لآخر بسهولة وعن طريق الرذاذ من الفم أو الأنف ولذلك كان لزاماً على المواطنين اتباع كل القواعد الموضوعة من قبل رئاسة الوزراء وتنفيذها لضمان عدم الإصابة بالفيروس.

ضرورة ارتداء الكمامة وعقوبات للمخالفين

في قراره ذكر رئيس الوزراء أنه على المواطنين عند الخروج من منازلهم لأي سبب كان ارتداء الكمامة سواء الدخول في المتاجر أو الذهاب البنوك والمؤسسات العامة والخاصة وعند ركوب وسائل المواصلات للنقل العمومي أو الخاص وذلك لحماية أنفسهم من اخذ العدوى وحماية الآخرين من انتقال العدوى إليهم إذا كان لديهم الفيروس لا قدر الله، وتنفيذاً لهذا القرار وصح رئيس الوزراء أن سيكون عدد كبير من المصانع لتصنيع الكمامات بكميات كبيرة لافي حاجة المصريين وكذلك سيتم بيعها بأسعار أقل لتصبح متاحة للجميع.

عزيزي القاريء إبدأ بنفسك واحفظ سلامة اسرتك وسلامة غيرك فلن ينقص منك شيئاً إذ اتبعت قرارات كل من وزارة الصحة ووزارة الداخلية ورئاسة الوزارة فالكل يعمل من أجلك ومن أجل وقف هذا الفيروس من إحداث الضرر وإصابة الكثيرين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.