التخطي إلى المحتوى

نتيجة الابحاث ينتظرها الطلاب بصفوف النقل والشهادة الابتدائية والإعدادية وأولياء أمورهم، عقب انتهائهم من تسليم الابحاث المطلوبة للانتقال إلى مرحلة دراسية جديدة، وذلك في يوم 18 مايو الماضي، وفي هذا السياق أعلن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن نتيجة الابحاث التي تم تسليمها عبر منصة إدمودو الإلكترونية، والتي كانت قد أطلقت لتسليم الأبحاث المطلوبة من الطلاب، وفقًا لما اتخذته مصر من إجراءات احترازية في مواجهة تفشي الوباء العالمي، سوف يتم الإعلان عنها أيضًا عبر إدمودو.

نتيجة الابحاث

أشار الدكتور طارق شوقي وزير التعليم المصري، أن تقييم الأبحاث لن يخضع لتقييم بدرجات كما اعتاد الطلاب من قبل، وإنما التقييم يبدأ من مقبول مرورًا بجيد وجيد جدًا وحتى ممتاز، ملفتًا إلى أن البحث الذي يتطابق مع آخر سوف يتم استبعاده فورًا، ويبقى الطالب في المرحلة التعليمية كما هو راسبًا.

إعلان نتيجة الأبحاث المدرسية

تم الإعلان اليوم عن نتائج طلاب صفوف النقل وذلك من خلال منصة إدمودو الإلكترونية، وذلك عقب الانتهاء من مراجعتها وتقييمها، وهذا هو الموعد الذي حدده وزير التعليم المصري رسميًا، عدا نتيجة الشهادة الإعدادية تقرر إعلانها عقب عيد الفطر المبارك.

خطوات الاستعلام عن نتيجة تقييم الأبحاث

  1. قم بزيارة الموقع الرسمي لمنصة إدمودو.
  2. الآن قم بتسجيل الدخول.
  3. اختر أيقونة مخطط واضغط عليها.
  4. اختر الآن مشاهدة الكل.
  5. في حالة اجتياز البحث للتقييم يصبح مؤهلًا، وبالتالي يجد الطالب كلمة اجتياز أمامه، وفي حال عدم نجاح الطالب سيجد كلمة لم ينجز بالنتيجة.

أبرز موضوعات الأبحاث

أعلن أولياء الأمور في تصريحات لهم لعدد من الصحف المصرية الرسمية، أن وسيلة النجاح والرسوب باستخدام الأبحاث للصفوف الابتدائية للنقل والشهادة الإعدادية أيضًا، كانت فكرة صائبة للغاية، حيث ساعدت أولياء الأمور على حماية أبنائهم وتنفيذ إجراءات التباعد الاجتماعي المطلوبة لتجنب تفشي الوباء العالمي.

وكانت أبرز الموضوعات التي أشار الطلاب إلى إقبالهم عليها، هي السياحة وقضايا المياه، نظرًا لتوافر العديد من المراجع التي أمكنهم اللجوء إليها، والاستعانة بها للانتهاء من البحث. وكان أكثر من 15 مليون طالب وطالبة بمصر بالمرحلتين الابتدائية والإعدادية، قد قاموا بتسليم أبحاثهم عبر منصة إدمومو الإلكترونية Edmodo من محافظات مصر كافة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.