التخطي إلى المحتوى

اغرب عملية أجريت لمريض حتي الآن وهي عملية  أجراها بعض الأطباء لإزالة ورم في المخ لعازف موسيقي، وتكمن غرابة تلك العملية والتي أجريت في مدينة “ملقة” الأسبانية وتحديدا في مستشفي ” كارلوس هيا ” تكمن غرابتها انه أثناء إزالة ذلك الورم الخبيث لدي المريض وهو عازف موسيقي مشهور أنه ظل واعيا طوال فترة العملية ؟؟ بل ظل أيضا يعزف علي آله ” الساكسفون ” !!!

وتعتبر هذة العملية هي الأولي من نوعها و التي أجريت  بهذه الطريقة في أوربا، ونجد ان المريض الذي اجري العملية ويدعي ” كارلوس أجيليرا” ويبلغ من العمر 27 عاما كان علي سرير العمليات وظل يعزف الموسيقي من آلة ” الساكسفون ” الخاصة به علي فترات مختلفة أثناء أجراء العملية الجراحية الخطيرة وحاول الأطباء مساعدته ومنع حدوث أي ضرر له .

ولم يخضع كارلوس إلي أي تخدير أثناء العملية بل ظل يعزف فقط علي آلته ويواصل في العزف، وتعتبر هذه العملية هي المرة الأولى ، التي تم إجراء عمليات مثل هذه العمليات في أوروبا.

وكان العازف الموسيقي ويدعى “كارلوس أجيليرا” ، يبلغ من العمر 27 سنة ، وكان يقوم بعملية جراحية في مستشفى “كارلوس هيا” ، وكان على سرير العمليات كان يعزف موسيقاه من آلة “الساكسفون” خاصته ، وعلى فترات مختلفة أثناء العملية الجراحية ، وكانوا الأطباء كانوا يحاولوا مساعدته في منع حدوث أي ضرر أثناء العملية.

وكان العازف الموسيقار “كارلوس” ، يواصل العزف أثناء إجراء العملية الجراحية في المخ ، ولا كأنه لم يخضع لتخدير العام . واستمرت تلك العملية ما يقرب من 12 ساعة تقريبا وقام بأجراء تلك العملية 16 متخصص ( 3 جراحين للأعصاب ، 3 علماء للأعصاب ، طبيب البنج ، 3 من علماء الفسيولوجيا العصبية وأيضا 5 من الممرضات والمساعدين).

ima333بارز2ges

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.