التخطي إلى المحتوى

أعلن صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف”، إستفادة منشآت القطاع الخاص من مبادرة دعم التوظيف، لدعم  الموظفين السعوديين في جميع المهن بالقطاع الخاص، وذلك من تاريخ 1/7/2019، في حالة أن المنشأة غير  لدى وزارة الموارد البشرية أو صندوق تنمية الموارد البشرية.

ويبدأ الدعم بنسبة 30% وحتى 50% من أجر الموظف الشهري ولمدة سنتين، ويضم من تم توظيفهم بعد بداية يوليو بأثر رجعي، ويضم التوظيف الجديد والمستقبلي، ويجب أن يتراوح الأجر بين 4آلاف إلى 15ألف ريال، ويوجد دعم إضافي للمنشآت بنسبة 10%، عند توظيف ذوي الإعاقة والإناث، وفي حالة التوظيف في المدن غير الرئيسية، والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، ويجب ألا يتجاوز الحد الأقصى 50%من الأجر الشهري للموظف.

وتتمكن منشآت القطاع الخاص من التسجيل الإلكتروني، والدخول إلى صفحة المبادرة على البوابة الإلكترونية”طاقات”، وتفعيل برنامج دعم التوظيف، ثم تسجيل طلب دعم جديد، وإضافة الموظفين المراد دعمهم بجميع البيانات، ثم حفظ الطلب وإرسال البيانات، ثم إستلام الطلب من جهة الصندوق.

وهذه المبادرة ستفيد أكثر من 80ألف مواطن ، تأتي ضمن المبادرات التي أطلقها الصندوق مؤخرا، لضمان استقرار منشآت القطاع الخاص وتنمية أدائها، في ظل الوضع الحالي، وتم تخصيص مبلغ لتلك المبادرة يقدر بمليار ريال، ضمن مجموعة من مبادرات الدعم تصل إلى 5.3مليار ريال، أعلنها الصندوق لدعم توظيف وتدريب السعوديين خلال 4 مسارات، وأكد هدف أنه سيقدم الدعم الكامل للمنشآت، بالتعاون مع الشراكة الإستراتيجية مع القطاع الخاص.