التخطي إلى المحتوى

هذه الأيام تشهد جمهوريه مصر العربية حالة عدم الاستقرار بالأحوال الجوية من تساقط الأمطار والبرق والرعد ووصلت هذه الأمطار إلى السيول في مناطق عديده داخل البلدان المصرية ولم تشهد مصر هذه الحالة من قبل والمسلمين دائما ما يتسائلون عن الأدعية المختلفة في حالة رؤية البرق والرعد ولذالك من خلال موقع ثقفني سوف نعرض لكم كل ما يقال عند سماع الرعد والبرق ونزول المطر .

دعاء الرعد

ظاهرة الرعد دائما ما تأتي بعد حدوث البرق لذالك هما ظاهرتان متلازمتان ولا يمكن ان تحدث أجداهما بمفردها وبعدها دائما ما يتساقط المطر الشديد وصوت الرعد يأتي دائما بصوت قوى واخر منخفض بحسب طبيعة البرق وبعدها يحدث هطول الأمطار الغزيرة بوقت ليس بالكبير .

أدعية الرعد

عن عبد الله بن الزبير رضى الله عنه إذا سمع صوت الرعد ترك الحديث وقال “سبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته”.

وعن  السيدة عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا رأى المطر قال: “اللهم صيبا نافعا”، والمقصود هنا بالصيب هو ما نزل من المطر، قال الله تعالى “أو كصيب من السماء”.

وعند نزول المطر كان يقول الرسول صلى الله عليه وسلم اللهم صيبا نافعا اللهم لا تقتلنا بغضبك وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها وشر ما أرسلة به وكان عمر بن الخطاب عند سماع الرعد يبكى فيقول احد أصحابة ما يبكيك يا أمير المؤمنين فيقول ان كان هذا صوت رحمة الله فماذا بصوت غضبه .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.