التخطي إلى المحتوى

شهدت الأيام الأخيرة من شهر رمضان المعظم، أحداثا غير سعيدة لسكان المنطقة الجنوبية وتحديدا سكان منطقة الباحة ونجران وجازان والذين عانوا من انقطاع التيار الكهربائي بشكل تام لساعات طويلة وسط ارتفاع درجات الحرارة، وأدائهم لشعائر شهر رمضان، وما نتج عن انقطاع التيار الكهربي أيضا من فساد الأدوية والأطعمة و حرق الأجهزة الكهربائية نتيجة تذبذب التيار الكهربي.

بعد انقطاع الكهرباء..صدمة جديدة لسكان المنطقة الجنوبية

و قد بادر السيد وزير الطاقة الى تقديم الاعتذار لسكان المنطقة الجنوبية، عبر حسابه الرسمي بموقع التغريدات الشهير” تويتر”، مبررا بأن انقطاع الكهرباء جاء نتيجة سوء الأحوال الجوية وأنها من تسببت في خروج محطات الكهرباء الرئيسية عن العمل، و تبعها في ذلك محطات الكهرباء الفرعية .

كما أشارت شركة الكهرباء الى خصم يصل الى 25% من قيمة فاتورة شهر مايو لجميع مشتركي الشركة، كتعويض لهم عن المعاناة التي مروا بها جراء انقطاع التيار الكهربي.

بعد انقطاع الكهرباء..صدمة جديدة لسكان المنطقة الجنوبية
بعد انقطاع الكهرباء..صدمة جديدة لسكان المنطقة الجنوبية

 

اقرأ أيضا :

صدمة سكان المنطقة الجنوبية من رفض الشركة

من ناحية أخرى فقد رفض ممثل الشركة المهندس سعيد السلامة، أن تدفعه الشركة أي تعويضات عن أي أضرار تسبب فيها انقطاع التيار الكهربي دون أن يفصل فيها القضاء، و هو ما تسبب في صدمة كبيرة لعملاء الشركة الذين أعلنوا عن حدوث ضرر كبير لهم من حرق الأجهزة الكهربائية وفساد الأطعمة والأدوية على حد سواء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.