أطلق على سيارة لادا نيفا الوحش الروسي وذلك لأنها أحد سيارات الدفع الرباعي، وقد صممت للسير في المناطق الصعبة، وتقوم شركة أوتوفاز الروسية لصناعة السيارات، وعلى الرغم من أن تلك السيارة كان إنتاجها منذ سنة 1977 ميلاديًا، إلا أنها استطاعت تحصل على شعبية واسعة في روسيا وكندا، أمريكا الجنوبية وأيضًا في الشرق الأوسط وبعضًا من مناطق أوروبا حتى في وقتنا هذا، وقد تميزت تلك السيارة بأنها تقوم بتحمل الطرق الصعبة والمرور بها بكل سهولة، كما هناك مكيف هواء ثنائي الفتحات وتميز بكفاءته العالية.

قنبلة الموسم.. لادا نيفا برونتو الروسية

  • كثرت مواصفات سيارة لادا نيفا  والتي جاءت على هيئة النقاط التالية:
  • شكل السيارة عصري حيث أنها تعد سيارة رياضية كثيرة الاستخدامات SUV.
  • ‏تقوم سيارة لادا نيفا بدعم فتحة سقف بانوراميه.
  • ‏أيضًا يوجد في داخلها محرك سعة 1600 سي سي وذلك يكون بقوة حوالي 114 حصان وبها ناقل حركة يدوي.
  • ‏وهناك إصدار ثان من سيارة لادا نيفا التي تمتلك قوة الدفع الرباعية وسوف يكون محركها 200 سي سي وذلك بقوة تصل إلى 168 حصان وكذلك يتواجد بها ناقل حركة أوتوماتيك 6 سرعات.
  • ‏فرامل السيارة تعمل بنظام الحقن الإلكتروني وكذلك مانع الانغلاق وذلك يكون من نوع ABS.
  • ‏يتواجد بها عجلات تم صنعها من بلاستيك ولا يمكن كسرها.
  • ‏تقوم يدعم البلوتوث وأيضًا الاتصال عبر الواي فاي.
  • ‏تقزم بدعم شحن الهاتف لاسلكي.
  • ‏يتواجد بها مخرج USB ومخرج AUX.
  • ‏أما عن  نظام الترفيه فيها فأصبح متطور، بجانب أنه يقوم بدعم نظام أبل كار بلاي، أندرويد أوتو.
    أسعار سيارة لادا نيفا في جمهورية مصر والمملكة العربية
  • قامت شركة أفتوفاز السيارة لادا نيفا 2022 بطرح تلك السيارة في روسيا وكان ذلك بقيمة 623 ألف روبل روسي وذلك للفئة الأولي، وقيمة 711 ألف روبل روسي وهذا مخصص للفئة الثانية.
  • أما في المملكة العربية فقد تواجدت تلك السيارة ذات الفئة الأولي بسعر 36.850 ريال سعودي.
  • بينما في الولايات المتحدة الأمريكية فكانت بقيمة 8.582 دولار وذلك للفئة الأولي، والفئة الثانية بسعر 9.735 دولار.
  • وفي جمهورية مصر أصبحت تتراوح من 183 ألف جنيه حتى 220 ألف جنيه مصري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ
طبيبة تقوم بالتحذير من أكل نقوم بنصنعه بأيدينا وهو سم ولا نعلم