دعاء المطر مستجاب ، مع كل بداية فصل الشتاء ينتظر الجميع وقت هطول المطر من الأوقات المستحب فيها الدعاء، فيأتي المطر محملًا بالخيرات، والبركة للجميع، حيث يعتبر المطر من أثمن النعم التي أنعم الله بها علينا، وكما جاء في القرآن الكريم في سورة الأنبياء فيما معناه أن كل كائن حي خلق من الماء، وكان المقصود بالماء هنا (المطر)، والذي جعله الله لنا رحمة منه بنا، لذا سنسرد لكم ما ي فضل دعاء المطر ولماذا تم حثنا بالابتهال والتضرع لله عز وجل بالدعاء أثناء المطر.

دعاء المطر مستجاب

المطر رحمة الله المهداة لنا، له أهمية كبيرة في حياة الإنسان، حتى أن ديننا أمرنا بأداء صلاة الاستسقاء عند عدم هطول المطر.

ولقد تضاربت الأقوال حول إن كان الدعاء أثناء المطر مستجاب أم لا، لأن الجميع يحرص على عدم تفوقت تلك اللحظات.

لهذا حرصت دار الإفتاء أن توضح هذا الأمر باستفاضة كالآتي:-

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عن فضل الدعاء أثناء المطر ” ثنتان ما تردان الدعاء عند النداء (للصلاة)، وتحت المطر”.

لذا فإن الدعاء وقت نزول المطر لا يرد لصاحبه، لأنه من الأوقات التي يستجاب فيها الدعاء إلى الله عز وجل.

معنى دعاء المطر اللهم صيبًا نافعًا

دومًا نردد اللهم صيبًا نافعًا ولا نعلم ما معنى هذا الدعاء، فقد أوضحت دار الإفتاء أنه يجب شكر الله عز وجل على المطر، وإذا أصاب الإنسان فعليه أن يقوم برفع بعض ثيابه ليصيبه شيء منه.

ويشترط أن يقول (اللهم صيبا نافعا)، أي اجعله يا الله نافعًا لأي أرض يصيبها يهطل عليها، وفي رواية لأبي داود كان يقول (اللهم صيبًا هنيئًا).

والصيب: ما سال من المطر وجرى، وأصله من صاب، يصوب إذا نزل، قال الله تعالى (أو كصيب من السماء)، وزنه فيعل من الصوب ينظر.

ومن الأمور المستحبة التي يمكن القيام بها هي التعرض للمطر، حتى يصاب شيئًا من بدن الإنسان لأنه عن أنس رضي الله عنه أنه:-

قال “أصابنا ونحن مع رسول الله ﷺ مطر، قال، فحسر رسول الله ﷺ ثوبه، حتى أصابه من المطر، فقلنا يا رسول الله لم صنعت هذا، قال (لأنه حديث عهد بربه تعالى) رواه مسلم.

دعاء قضاء الحاجة عند نزول المطر

كما أشرنا أن وقت المطر من الأوقات الدعاء فيها مستجاب، لذا يجب استغلال تلك الفرصة والدعاء كثيرًا لقضاء الحاجة.

ولفك الكرب، وتيسير في الرزق، وتلك أبرز الأدعية التي يمكن قولها لقضاء الحاجة:

  • اللهم اقضي حاجتي وفرج كربتي وارحمني ولا تبتليني وارزقني من حيث لا احتسب.
  • اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله، وإن كان في الأرض فأخرجه، وإن كان بعيدًا فقربه وإن كان قريبًا فيسره، وإن كان قليلًا فكثره، وإن كان كثيرًا فبارك لي فيه.
  • اللهم صيبا نافعا، اللهم اغفر لنا وارحمنا وارض عنا، وتقبل منا وأعفو عنا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ
"موافقة شركة اليسر" شروط اليسر للتمويل الشخصي اعرف كم تستحق من تمويل شركة اليسر بسهولة 1444