التوتر من أحد الأمور التي يتعرض لها الجميع في مرحلة ما، ولأسباب مختلفة مثل ضغوط العمل أو لسبب مادي أو بسبب مرض ما، فكلها عوامل قد تسبب توتر، في حين أن بعض أنواع التوتر قد يكون مفيدا في بعض الأحيان، مثل التوتر أثناء التحدث أمام عدد كبير من الناس، لأنها قد تكون فرصة لإجراء العديد من التغيرات الإيجابية في حياتنا، بحيث يكون هذا التوتر محفزا للإنسان لكي يسعى لحل المشكلات التي تواجهه.

لكن هناك توتر سلبي يؤثر على حياة الإنسان، ويجعله يعاني من الإجهاد النفسي مما يستهلك طاقته وصحته النفسية والجسدية، وقد يسبب مشكلات أكبر على المدى البعيد.

حيث قد يسبب التوتر العديد من الآثار الجسدية كالآلام والصداع والشعور بالإعياء، بالإضافة إلى تأثيره على الحالة النفسية من الشعور بالإرهاق والقلق وعدم القدرة على التركيز والشعور بالعصبية، مما قد يؤثر عليه سلوكيا كالإفراط في تناول الطعام والتدخين والانسحاب الاجتماعي وغيرها من الآثار السلوكية  السيئة.

كيف تتخلص من التوتر النفسي بطرق بسيطة
كيف تتخلص من التوتر النفسي بطرق بسيطة

لذا يجب مواجهة هذا النوع من التوتر للحد من آثاره السلبية على حياة الإنسان، ولذا من أجل تخفيض مستوى الإجهاد والتقليل قدر الإمكان من تأثيراته، يجب اتباع بعد الخطوات والقواعد البسيطة للحد منه كالتالي:-

طرق تخيف التوتر

هناك العديد من الطرق التي يمكن أن تساعد الإنسان للتخفيف عنه، ومنها التالي:-

  • يجب ممارسة تمارين رياضية بسيطة، كالمشي ، مما قد يحسن المزاج، ويقلل من التوتر.
  • يجب الحصول على قسط كافي من النوم، حيث أن قلة النوم قد تعد سببا من أسباب التوتر، لذا يجب الحصول على النوم الكافي.
  • تناول مواد غذائية صحية، والتخلي عن العادات السيئة، والتقليل من تناول القهوة.
  • حيث يجب الإكثار من تناول المواد الغذائية التي تحتوي على نسبة عالية من المغنسيوم والخضروات الورقية والمكسرات والبقوليات والحبوب الكاملة، ويعتبر الموز والبطاطا الحلوة وغيرها من المواد التي تحتوي على مضادات الاكتئاب الطبيعية، كما أن الشكولاتة الداكنة قد تساعد على تحسين المزاج وتخفيف التوتر.
  • التخلص من حالة الروتين اليومي، ومحاولة القيام ببعض تغيرات في نمط الحياة.
  • التواصل مع الأصدقاء والتحدث مع عم ما يوترنا من مشاكل، بالإضافة إلى التحدث الإيجابي مع النفس والتفكير الهادي، مما قد يساعد في تخفيف التوتر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.