تلجأ الكثير من السيدات لصبغات الشعر حتى تغير من مظهرها، فتبحث دائما عن المواد الطبيعية التي لا تسبب تدهور للشعر لأن المواد الكيميائية تسبب أضرار كثيرة مثل التساقط والهيشان وغيرها، وصبغ الشعر بالقهوة من أحسن الطرق، كما انها تعطى شعرك لونًا ساحرًا مميز، بالإضافة إلى أنها أمنة ولا تسبب اي اضرار او سلبيات.

الآن يمكن لكل امرأة جميلة أن تهتم بشكل وجمال شعرها القيام بتغير لون شعرها إلى اللون البني المميز الذي يفضله الكثير من النساء، وذلك باستخدام القهوة الطبيعية التي تمنح الشعر اللون المميز والجمال والحيوية، وبدون تكاليف أو الحاجة إلى صالونات تجميل فيتم تطبيق الخليط في المنزل بكل سهولة، تابعة معنا الخطوات للتعرف عليها في هذا المقال.

صبغ الشعر بالقهوة

القهوة من المواد الطبيعية التي تتوفر في كل منزل، ويمكن من خلالها صبغ الشعر ليصبح ذات اللون البني المميز بدون أي أضرار على الشعر عكس الصبغة الكيميائية التي تؤدي إلى هلاك الشعر وتساقطه، وطريقة صبغ الشعر بالقهوة كالآتي:

المكونات اللازمة

  • عبوتين من إحدى أنواع كريمات تصفيف الشعر المرطبة.
  • كوب من القهوة سريعة الذوبان.
  • اربع ملاعق متوسطة الحجم من القهوة المطحونة فاتحة اللون.
  • طبق مناسب من البلاستيك لخلط الصبغة بداخله.

طريقة التحضير

  • احضري كوب من القهوة سريعة الذوبان الساخنة.
  • أضيفي إليها بعد ذلك القهوة المطحونة.
  • قلبي المكونات جيدًا حتى تختلط مع بعضها البعض بدون إضافة سكر أو اي زيادات.
  • احضري عبوات الكريم، وقومي بتفريغها في الطبق البلاستيك.
  • أضيفي إليها بعد ذلك كوب القهوة بعد أن يبرد قليلًا.
  • استخدمي فرشاه الصبغة في التقليب وخلط المكونات مع بعضها البعض جيدًا وحتى يصبح خليط متجانس.
  • قومي بتقسيم شعرك الى عدة اجزاء، وارفعي كل جزء منه إلى الأعلى باستخدام مشبك الشعر.
  • احضري الفرشاة وقومي بتوزيع الخليط على كل جزء ثم يتم رفعه مرة أخرى إلى أعلى، وذلك من الجزر وحتى الأطراف.
  • استمري هكذا حتى يتم انتهاء صبغ الشعر بالكامل.
  • استخدمي كيس نايلون لتغطية الشعر به أو بونيه من البلاستيك المخصصة للشعر.
  • اتركي الشعر هكذا لمدة ثلاث ساعات وحتى يجف الخليط على الشعر.
  • اغسلي شعرك بعد ذلك بالماء الفاتر والشامبو الصحي.
  • ثم استخدمي مجفف الشعر لرؤيه اللون بشكل اوضح، وتمتعي بشعر بني رائع بدون اي أضرار للشعر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.