الأضحية واجبة علي المسلم الحر القادر البالغ العاقل المقيم فعن النبي صل الله عليه وسلم ( ما عمل ابن آدم عملا يوم النحر أحب إلي الله من إراقة الدماء )  والمقصود هنا بإراقة الدماء الأضحية والمقصود بيوم النحر يوم عيد الأضحى  وشعائر العيد ثلاثة وهي التكبير وصلاة العيد والأضحية ويبدأ التكبير في العاشر من ذي الحجة ويستمر حتي أخر أيام التشريق أما الأضحية فلها شروط ونتكلم هنا عن شروط الأضحية وحكم قص الأظافر والشعر لصاحب الأضحية .

شروط الأضحية

للأضحية شروط يجب أن تتوافر فيها وهي

  • أن تكون من الأبقار أو الإبل أو الضأن أو الماعز .
  • تكون سليمة خالية من العيوب الفاحشة ليست بالعوراء ولا العمياء ولا العرجاء ولا المكسورة ولا المريضة ولا هزيلة الجسم حتي لا تضر من يأكلها  .
  • تذبح بعد صلاة العيد وحتي أخر أيام التشريق ويفضل ذبحها في أول أيام العيد ويكره الذبح ليلا  .
  • بلغت السن التي أقرها جمهور العلماء .

المستحب عند الأضحية

هناك بعض الأمور المحبب فعلها عند الأضحية وهي

  • التوجه للقبلة .
  • أن يذبح صاحب الأضحية أن أمكن أضحيته بنفسه ويقول بسم الله والله أكبر اللهم هذا منك وإليك اللهم تقبل مني ومن أهل بيتي .
  • إذا كان لا يستطيع صاحب الأضحية  الذبح بنفسه عليه أن يوكل غيره ويستحب أن يحضر ويشهد ذبح أضحيته .
  • تقسم الأضحية علي ثلاث أقسام  هي ثلث للبيت وثلث للأقارب والأهل وثلث للفقراء واليتامى والمساكين .

حكم قصر الشعر والأظافر

هل يجوز لصاحب الأضحية أن يأخذ شيئا من شعره في العشر الأوائل من ذي الحجة نبين هذا في النقاط الأتية

  • حديث أم سلمة رضي الله عنها قالت عن رسول الله صل الله عليه وسلم قال ( إذا دخل العشر وأراد أحدكم أن يضحي فلا يأخذ من شعره وأظافره شيئا ) وقد ذهب جمهور الفقهاء هنا علي أن هذا الفعل مكروه وإذا فعل صاحب الأضحية هذا فلا يأثم وذهب بعض الفقهاء علي منع وتحريم فعل هذا الشيء .
  • وقال البعض لا ينبغي التشديد علي الناس في هذه المسألة فهذا الحديث فيه أقوال والأضحية صحيحة ومقبولة بإذن الله تعالي .
تابعنا الآن:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.