توجد أطباق كثيرة من الحلويات ومنها هو الكاسترد أو المهلبية أو أم علي وغير ذلك العديد من الحلويات ، فكل طبق منهم يتميز بمذاق لذيذ يعشقه أغلبية الناس، ولكن طبق الحلويات الأكثر شهرة والذي يتم عمله بشكل كثير حيث يوجد عليه إقبال كبير من قبل معظم الأشخاص هو المهلبية، فهي تتسم بطعم شهي ولذيذ ولها قوام ناعم جدا وكريمي وغير ذلك أنها سهلة الهضم ولا تحتوي على سكريات مثل باقى الحلويات فكمية السكر التي تضاف إلي المهلبية تكون حسب الرغبة.

وغير ذلك فأن المهلبية لا تحتوي على دهون إطلاقا لذلك هي مغذية بالنسبة للأطفال وكبار السن أيضا لإحتوائها على الحليب فهو مكونها الأساسي، بالإضافة إلى عدة مكونات أخرى مثل مسحوق النشا والسكر ومن الممكن أن نضيف لها رشة من المكسرات المجروشة أو نضع قطع من الفواكه، فقد تستخدم المهلبية في عمل الكثير من الحلويات مثل الكنافة أو الجلاش أو البسبوسة وغيرهم.

مكونات المهلبية

  • كوبان كبيران من الحليب السائل.
  • أربع ملاعق كبيرة الحجم من مسحوق النشا.
  • خمس ملاعق كبيرة الحجم من السكر.
  • رشة بسيطة من الفانيليا البودر.
  • رشة من المكسرات المجروشة مثل الفول سوداني وجوز الهند.
  • طريقة عمل المهلبية
  • نقوم بوضع إناء عميق على النار ونضع في هذا الإناء كوبان كبيران من الحليب السائل وكمية الحليب تتوقف على حسب عدد الأشخاص.
  • ونترك الحليب على النار ويفضل أن تكون النار هادئة أو متوسطة وقبل أن يسخن الحليب قومي بإضافة أربع ملاعق كبيرة الحجم من مسحوق النشا.
  • وبعد ذلك يتم تقليب الحليب مع النشا ثم نضع خمس ملاعق كبيرة الحجم من السكر الأبيض الناعم وكميته تكون على حسب الرغبة.
  • ونستمر في تقليب الحليب مع السكر والنشا بإستخدام ملعقة أو مضرب السلك اليدوي للحصول على قوام كريمي وينصح بالتقليب المستمر حتى لا توجد بالمهلبية أي تكتلات.
  • وقبل أن نحصل على هذا القوام نضيف رشة بسيطة من الفانيليا البودر ومن الممكن أن نضع كمية أخرى من الحليب إذا كان القوام ثقيل فقوام المهلبية يكون حسب الرغبة أيضا.
  • وبعد أن نحصل على القوام المناسب للمهلبية نقوم برفع الإناء من على النار ونتركه جانبا لكي يبرد تماما ثم نحضر أطباق مناسبة للتقديم أو نحضر كاسات.

ثم نضع في هذه الأطباق كمية من المهلبية وبعد ذلك نضيف على كل طبق رشة من المكسرات المفضلة ولتكن فول سوداني وجوز الهند ثم نضع هذه الأطباق في الثلاجه حتى تبرد المهلبية وتتماسك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ