التخطي إلى المحتوى

حبوب منع الحمل، من أكثر الاستخدامات لدي النساء المتزوجات ولكن على الرغم من كونها مهمة للمتزوجات اللاتي يرغبن في تحديد النسل أو تأخير فترات الحمل،  إلا أنها العديد من الأثار الجانبية التي تهدد صحة الأم، وتسبب لهن العديد من المشاكل الصحية على المدى البعيد.

فيما يلي نرصد بعض الأضرار التي تنتج عن حبوب منع الحمل

لبن الأم

حبوب منع الحمل قد يكون لها تأثير على بعض الأمهات المرضعات، إذ من الممكن أن يحدث خللاً في يؤدي إلى انخفاض إنتاج حليب الثدي.

تقلبات المزاج

أثبتت بعض الدراسات والأبحاث الطبية، أن حبوب منع الحمل قد تؤدي إلى وجود أعراض كآبة أو تقلبات في المزاج، مما يؤثر على الحالة النفسية للسيدات التي تتناول هذا النوع من العقاقير الطبية.

أعراض أخرى

بعض الدراسات أكدت أن النساء اللاتي يتناولن حبوب منع الحمل يشعرن بحساسية في الثدي، آلام شديدة في الرأس، غثيان، واضطرابات في هرمونات الجسم.

السمنة

بعض أنواع هذه الحبوب قادرة على زيادة وزن الجسم وتراكم الدهون في مناطق مختلفة، كالأرداف، الفخذين، البطن، وبعض المناطق الأخرى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.