يعتبر الاسبوع الثلاثين من الحمل من أهم الفترات التي تصل إليها المرأة الحامل، نظرًا لأنه يمثل الثلث الثالث والأخير من حملك عزيزتي، لذلك سوف نعرض لكي أهم المعلومات عن هذه المرحلة، حيث يجب عليك الآن تجهيز نفسك وحقيبتك الخاصة لاصطحابها عند الذهاب لإجراء عملية الولادة. ولمزيد من المعلومات عن جنينك في هذا الأسبوع يرجى الدخول على  مقال حاسبة الحمل والولادة.

الحمل في الأسبوع الثلاثين من الحمل يعني في أي شهر؟

لمعرفة إجابة هذا السؤال البسيطة والهامة لكل امرأة نجد أن الأسبوع الثلاثين هو ببساطة نهاية شهرك السابع وبداية شهرك الثامن ويلاحظ خلال هذه الفترة مجموعة من التغيرات على كل من الأم والجنين وتشمل هذه التغيرات:

تغيرات خاصة بالجنين

في هذا الأسبوع نجد أن الجنين يمر بعدة تطورات سريعة نوعًا ما عما سبق في باقي المراحل السابقة مثل:

  • حيث يلاحظ على الجنين خلال هذه المرحلة استمرار النمو بشكل سريع و كبير استعدادا لحدوث عملية الولادة، كما يلاحظ تناقص السائل الموجود حوله نظرًا لاستمرار النمو، كذلك نجد أن حاسة البصر أصبحت مكتملة لديه.
  • أن الهيكل العظمي لديه بات أكثر صلابة عما كان عليه في المراحل السابقة من الحمل.
  • كما نجد أن متوسط وزن الجنين في هذه المرحلة قد يصل إلى حوالي ثلاثة كيلو جرام، بينما يقدر متوسط طوله بحوالي 46 سم، إذ أن الجنين يستمر في النمو بسرعة ولكن يزداد طوله بمقدار قليل جدًا.

تغيرات خاصة بالأم

وتشمل هذه التغيرات شكل وهيئة جسم الأم وكذلك التغيرات الهرمونية والنفسية والفسيولوجية.

  • حيث يظهر على الأم مجموعة كبيرة من التغيرات التي يمكن ملاحظتها بكل سهولة مثل زيادة حجم البطن لديها بسرعة ملحوظة عما سبق، الآن لا تستطيعين رؤية قدمتك عند الوقوف.
  • خلال هذه الفترة نلاحظ زيادة وزن السيدة من حوالي 8 كيلوغرامات إلى حوالى 13 كيلو جرام، وهذه الزيادة تعتبر عادية لمعظم النساء خلال الأسبوع الثلاثين من الحمل.
  • الإحساس بالإرهاق والتعب المستمر خلال هذه المرحلة من الأمور الطبيعية التي تمرين بها نتيجة ازدياد ثقل جسمك وقلة قدرتك على إنجاز مهامك العادية التي كنت تقومين بها في السابق.
  • كثرة الذهاب إلى الحمام للتبول نظرًا لضغط الجنين على المثانة وأسفل الحوض.
  • كما نجد أن ثدي المرأة خلال هذه الفترة يصبح أكثر رقة وليونة عما قبل استعدادًا لعملية رضاعة طفلك الصغير عند قدومه إلى عالمنا.
الأسبوع الثلاثين من الحمل أي شهر وأهم التغييرات التي تحدث للام والجنين
الأسبوع الثلاثين من الحمل أي شهر

ألم أسفل الظهر والأسبوع الثلاثين وأهم الأعراض المصاحبة خلاله

حيث يوجد عدد كبير من الأعراض التي تشتكي وتعاني منها من النساء الحوامل خلال هذه المرحلة مثل:

  • تعتبر المشاكل الخاصة بالجهاز الهضمي هي أبرز الأعراض التي تمر بها السيدة الحامل خلال هذا الأسبوع، بسبب ارتخاء العضلات لديها وضغط الجنين على أغلب أجهزة الجسم، نتيجة ارتخاء العضلات وتصبح الشكوى المتكررة من وجود غازات وصعوبة الهضم و الحموضة والارتجاع و غيرها من التغيرات التي تصيب الجهاز الهضمي.
  • نتيجة زيادة حجم الطفل واستمرار نموه نجده يضغط على الحجاب الحاجز والرئتين، مما يجعل الأم تشعر  بصعوبة كبيرة في عملية التنفس والشكوى المستمرة من ضيق التنفس.
  • كما يؤثر ارتخاء العضلات على المعانة من الإمساك والبواسير نتيجة اختلال عمل بعض العضلات.
  • كذلك تعتبر آلام الظهر ودوالي الساقين من الأمور الطبيعية خلال هذا الأسبوع، نتيجة زيادة ضغط الطفل على فقرات الظهر وزيادة ثقله على القدمين، مما يتسبب في الضغط على الأوردة الموجودة في القدم وتحولها إلى دوالي.
  • الأرق وصعوبة النوم نتيجة زيادة حجم البطن لديك وكثرة الذهاب إلى الحمام والشعور المستمر بالتعب والإرهاق نتيجة زيادة الهرمونات الموجودة في جسمك كلها أشياء طبيعية خلال هذه الفترة.

حجم البطن في الأسبوع الثلاثين من الحمل

تتميز المرأة الحامل خلال هذه الفترة بهيئة وشكل مميز حيث يزداد وزنها بصورة كبيرة عما كانت عليه في الثلث الأول والثلث الثاني من الحمل.

  • حيث نجد أن في هذه المرحلة يبدو بطنك وقد اتخذت شكل وحجم البطيخة نتيجة استمرار نمو الطفل وزيادة حجمه.
  • مما يصعب عليك القيام ببعض الأمور مثل الانحناء وأمساك الأشياء من الأرض، وكذلك ربط الحذاء الخاص بك ولبس جوربك الخاص.
  • وقد يتسبب زيادة حجم البطن في عدم قدرتك على المشي بصورة متزنة لزيادة الثقل الموجود ببطنك مما يؤثر على شكل الحركة الخاصة بك ويصعبها، كما أنك قد تشعرين بعدم القدرة على المشي لفترات كبيرة.
  • كما يلاحظ أن بعض الأجنة تقوم خلال هذه الفترة بالنزول إلى أسفل الرحم استعداد لعملية الولادة، مما يؤدي إلى تقليل شعور المرأة الحامل بضيق التنفس الذي كانت تشعر في الفترة السابقة.
  • كذلك قد تعاني بعض النساء خلال هذه الفترة من حدوث انقباضات في الرحم، قد يكون بعض هذه الانقباضات خادعة وبعضها حقيقية، لذلك يجب على المرأة الحامل التوجه فورًا إلى الطبيب المتابع لحالتها لمعرفة ما إذا كانت هذه الانقباضات خادعة أم حقيقية للتوجه نحو التصرف الصحيح  للحالة.
الحمل في الأسبوع الثلاثين من الحمل يعني في أي شهر؟
الحمل في الأسبوع الثلاثين

معلومات عن الحمل في الأسبوع الثلاثين (تفاصيل الحمل في الأسبوع 30)

رقم الأسبوع الحالي من الحمل الأسبوع 30 من الحمل

انتهى 29 أسبوعاً ونحن الآن في أيام الأسبوع الثلاثين من الحمل

مدة الحمل حتى الآن بالأشهر 6 شهر و 24 يوم إلى 6 شهر و 30 يوم
مدة الحمل حتى الآن بالأسابيع 29 أسبوع وأيام (1-7)
مدة الحمل حتى الآن بالأيام 205 يوم إلى 211 يوم
شهر الحمل في الأسبوع الثلاثين الشهر السابع من الحمل
مرحلة الحمل الحالية الثلث الثالث من الحمل
عدد الأيام المتبقية حتى الولادة 69 يوم إلى 75 يوم
عدد الأسابيع المتبقية حتى الولادة 10 أسبوع
الأسبوع السابق الأسبوع 29 من الحمل
الأسبوع التالي الأسبوع 31 من الحمل

الولادة في الأسبوع الثلاثين من الحمل

نتيجة وجود انقباضات وتقلصات طبيعية خلال هذا الأسبوع والتي تشتد مع مرور الوقت والذي قد نجد أنه يصاحبها خروج كمية كبيرة السوائل المحيطة بالجنين، لذا يجب الاحتياط من أن هناك نسبة لا يمكن إهمالها من النساء الحوامل، يمكن أن تحدث لهم ولادة مبكرة خلال هذا الأسبوع.

لذلك يجب الاهتمام بالزيارة الدورية للطبيب المتابع للحالة وإجراء الفحوصات المستمرة والانتباه إلى حركة الجنين والانقباضات التي تشعر بها الأم هذا الأسبوع.

غير أن الجنين الذي يولد في هذا الأسبوع نسب احتمالات دخوله إلى وحدة الحضانة تكون مرتفعة بشدة نظرًا لعدم استكمال فترة حمله في بطن أمه المدة الكافية.

ولكن يوجد بعض الحالات النادرة التي نجدها  تلد أطفالها بصحة جيدة لا تحتاج إلى دخول وحدة الحضانة.

تغذية الحامل في الأسبوع الثلاثين

إذ يجب على المرأة الحامل الاهتمام بتغذيتها خلال هذا الأسبوع وتناول المزيد من الأطعمة المليئة بمختلف العناصر الغذائية خاصة تلك الوجبات الغنية بعنصر الحديد مثل:

  • السبانخ والقرنبيط وغيرها من الخضروات التي تحتوي على كميات كبيرة من الحديد.
  • الكبدة واللحوم والأسماك.
  • الحبوب الكاملة الحبة مثل العدس والقمح والبقوليات بكافة أنواعها.
  • البيض والمكسرات والفواكه المجففة أيضًا من المواد التي يوجد بها نسبة كبيرة من الحديد.

ولمعرفة المزيد عن ذلك يمكن الدخول على مقال التغذية أثناء الحمل، ويرجع هذا الاهتمام الكبير بوجود عنصر الحديد في كافة الوجبات الغذائية للمرأة الحامل خلال هذه الفترة، نظرًا لأن عنصر الحديد هام في عملية نقل الدم إلى المشيمة الخاصة بالطفل، وكذلك هو عنصر فعال وهام لعملية نقل الأكسجين لكافة خلايا جسم المرأة الحامل.

لذلك يجب على أي امرأة حامل الاهتمام بتناول المواد الغذائية التي تساعد في زيادة امتصاص نسب الحديد في الجسم، مثل تلك العصائر الطبيعية التي تحتوي على فيتامين ج الذي يساعد في امتصاص الحديد بصورة جيدة.

كما يجب على المرأة الحامل عدم التغاضي عن تناول الأغذية التي تحتوي على عنصر الكالسيوم فهو هام لكل من الأم والجنين، ولكن يجب أن تبعد جرعة المكملات الغذائية التي تحتوي على الحديد عن جرعة الكالسيوم وعدم تناولهما معًا حتى لا يمنع الكالسيوم امتصاص الحديد في الدم.

الأسبوع 29 من الحمل ماذا يحدث في الأسبوع 29 من الحمل؟
الأسبوع 31 من الحمل ماذا يحدث في الأسبوع 31 من الحمل؟

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ