أعلنت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية عن عقوبات نظام العمل الجديدة في السعودية، حيث أقر الوزير أحمد سليمان الراجحي إضافة أربعة عقوبات جديدة إلى جدول المخالفات والعقوبات الواردة في نظام العمل، تتعلق جميعها بالعمل في المنصات الإلكترونية التشاركية، لذلك يتوجب على جميع الأفراد داخل المملكة العربية السعودية الالتزام والعمل بها حتى لا يتعرض للمسائلة القانونية والوقوع تحت طائلة الغرامات المالية، وترجع أهمية ذلك الأمر في الحفاظ على سير وانضباط العمل، فضلًا على حفظ الحقوق لأصحابها.

عقوبات نظام العمل الجديدة في السعودية

أقر وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية الوزير أحمد سليمان الراجحي أربعة عقوبات جديدة في نظام العمل في السعودية.

تفرض غرامات مالية على المنصات الإلكترونية التي لا تلتزم بالآلية التي تحددها وزارة الموارد البشرية في التعامل مع العمال، ومشاركة الوزارة في بيانات العمال، لذلك فهم كالتالي:

  • العقوبة رقم 64 في جدول العقوبات والمخالفات قيمتها 20 ألف ريال سعودي عند تمكن المنصات الإلكترونية العامل الذي يحمل جنسية أخرى غير السعودية من العمل بشكل مباشر على المنصة، وقد تتعدد العقوبة بتعدد العمل.
  • العقوبة رقم 65 قيمتها 10 آلاف ريال غرامة للمنصات الإلكترونية التي لا تتقيد بالآلية المحددة من وزارة الموارد البشرية؛ وذلك للتحقق من عدم عمل العامل بأسماء أفراد آخرين.
  • المخالفة رقم 66 تتحدد عقوبتها بغرامة مالية قدرها 50 ألف ريال سعودي، وقد تتعدد بتعدد العمال، في حالة عدم التزام المنصات الإلكترونية التشاركية بمشاركة الوزارة بالبيانات بالطريقة التي تحددها الوزارة، أو أن تشاركها ببيانات غير مكتملة.
  • المخالفة رقم 67 وعقوبتها غرامة تقدر بخمسة آلف ريال سعودي للمنصات الإلكترونية التشاركية التي تشارك الوزارة ببيانات غير صحيحة، وبالتالي تخالف الآلية المعتمدة من جانب وزارة الموارد البشرية.

أحكام نظام العَمل في السعودية

تسري أحكام نظام العمل والعقوبات والمخالفات الواردة به على الفئات التالية:

  • المواطنين في المؤسسات الحكومية والهيئات العامة بما فيهم الأفراد الذين يعملون في الزراعة أو المراعي.
  • العمال في المؤسسات الخيرية.
  • المنشآت الزراعية والرعوية التي يصل عدد العمال لديها لعشرة أو أكثر.
  • العمال في المنشآت الزراعية التي تصنع منتجاتها.
  • العمال المسؤولين عن تشغيل الآلات الميكانيكية اللازمة للزراعة.
  • عقود التأهيل والتدريب مع غير العاملين لدى صاحب العمل.
  • العاملين بشكل مؤقت في الوظائف المتعلقة بالسلامة والصحة المهنية وإصابات العمل.
  • العامل الموسمي والعرضي والمؤقت تسري عليهم أحكام الواجبات وقواعد التأديب.
  • كما تسري عليهم الحد الأقصى لفترات الراحة وساعات العمل، بالإضافة إلى قواعد السلامة والصحة المهنية وإصابات العمل والتعويض عنها.

ويجب على كل عامل وصاحب عمل الالتزام بما تقتضيه أوامر الشريعة الإسلامية عند تطبيق أحكام نظام العمل في السعودية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: غير مسموح بنقل المحتوي الخاص بنا لعدم التبليغ