من خلال التقارير السعودية أوضحت أن الهيئة العامة للغذاء والدواء قد أرادت أن توجه تعميمها لقطاعات وذلك حول موضوع لقاح أكسفورد استرازينيكا، وذلك ما تلقت الكثير من البلاغات بسبب حدوث الكثير من الجلطات في الأوعية الدموية وأيضاً انخفاض الصفائح الدموية، لذلك قامت بمراجعة تلك البلاغات من جميع النواحي العلمية وأيضاً الفنية والتي قد عرضت على لجات قد تكون مختصة واستشارية في نفس الوقت، ومن خلالها قد يتم مراجعة بيانات هذه الأعراض التي قد تكون مصاحبة للقاح وأيضاً متاحة في منظمة الصحة العالمية، وقد تم اكتشاف 15 عرضاً جانبي قد يكون خطيراً والتي سوف يتعلق بالجلطات وأيضاً انخفاض الصفائح الدموية وذلك بالترابط مع استخدام اللقاح في المملكة العربية السعودية، وعند زيادة الأعداد قامت الوزارة بمطالبة جميع المواطنين والمقيمين في المملكة العربية السعودية بتلقي اللقاح وذلك بعد رفع عدد الجرعات، وأكدت أيضاً أن في ذلك الوقت إنه يتم برنامج التحول الصحي للمحافظة على سلامة المواطنين وصحتهم، وقد نفيت ايضاً إنه تم وقوف صرف الجرعات، حيث سوف تكون الجرعة الثانية من لقاح آخر مختلف.

وبيان هام من الضمان الصحي

ومن جانب آخر قام المتحدث الرسمي والذي يدعى عثمان بن يوسف القصبي لمجلس الضمان الصحي أن يكون سفر المواطنين ملزم للفئات العمرية التي قد تكون غير مشمولة باللقاحات، وذلك بناء على ما تعلنه هيئة الصحة العامة حيث أكدت أن هذا التأمين يكون من الأولويات في المملكة العربية السعودية بما يتم تقديمه من جهود وذلك لتجنب فيروس كورونا وأيضاً تقليل المخاطر التي سوف تحدث، حيث إنها أوضحت أيضا أن التامين قد يكون ملزماً بالنسبة للمواطنين وذلك بعد اعتماد وثيقة السفر، حيث أشارت إلى أن لقاحات كورونا لا تكون متوفرة بالنسبة للأعمار التي تكون أقل من 18 سنة، وذلك يتم في الوقت التي تصدر الوزارة فيه بروتوكولات السفر الجديدة، وتطلب من جميع المحصنين بالمحافظة على ارتداء الكمامة وعدم التخلى عنها وذلك حفاظا على صحة المواطن وسلامته، حيث أكدت أن الجرعة الثانية قد تكون في موعدها.

إطلاق وثيقة الإفصاح 2021

أعلن الدكتور توفيق الربيعة وزير الصحة، وثيقة الإفصاح لعام 2021 في الدورة الثالثة التابعة له وذلك من خلال ما يتم تنفيذه عبر وثيقة إلكترونية، وقد تكون مختصة بإفصاح الموظف عن أي حالة تعارض المصالح، حيث إنها أشارت إلى أن نسبة الإفصاح قد تتجاوز في العام الأول 2019 من إطلاق الوثيقة 97%.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.