التخطي إلى المحتوى

العواجي ، قامت صحيفة النيويورك تايمز وقناة “فوكس” الأمريكية والأسوشيتد برس بنشر تقارير عن الخبر المتعلق بقتل مجموعة من الإرهابيين في العاصمة السعودية الرياض أمس الأحد، وذكرت تقارير مفصلة لتلك المصادر عن تورط هؤلاء الإرهابيين في التفجيرات الأخيرة بجانب المسجد النبوي والتي وقعت في شهر رمضان المعظم، ونقلت التقارير بعض من تصريحات منصور التركي المتحدث الأمني باسم وزارة الداخلية، حول عملية قتل الإرهابيين كما نشرت صور للقتيلين.

وعرضت الصحيفة البريطانية الشهيرة الديلي ميل تقرير مفصل عن الحادث بعنوان “رجل أمن بطل قتل إرهابيين ينتميان إلى تنظيم داعش كانا مسلحين ويرتديا حزامين ناسفين في العاصمة الرياض”.

العواجي

العواجي البطل واشتباكه مع الإرهابيين وفيديو مصور له

وذكر تقرير الديلي ميل ظهور لقطات يظهر خلالها رجل الأمن “عواجي” وهو في حالة اشتباك مع الإرهابيين داخل حي الياسمين بمدينة الرياض؛ ودرات تلك المعركة في وقت الفجر، وكانت الأجهزة الأمنية قد حصلت على بعض المعلومات التي تفيد بوجود مجموعة تصنع المتفجرات في تلك المنطقة، وقامت قوت الأمن بشن هجوم مفاجئ على وكر العناصر الإرهابية، كما تم عرض فيدي تم تصويره من إحدى البنايات المجاورة يظهر عملية الاشتباك.

الديلي ميل ووصف ألاشتباك وفق لشهادة السكان

وظهر في المقطع رفض الإرهابيين للاستسلام ومبادرتهم بإطلاق النار على رجال الأمن السعودي، وفقا للمقطع الذي رآه السكان في صدمة، وسمع صراخ سيدات أثناء الاشتباك يبدو أنها لسيدات بالبنايات المحيطة، وتابعت الديلي ميل في تقريرها أن الإرهابيين كانوا قد وصلوا بالقرب من سيارة الشرطة فيما أطلق عليهما رجل الأمن “عواجي” النار من سلاحه وهذا البطل الآن “كما تصفه الصحيفة” يتعافى من الإصابة في المستشفى.

من الجدير بالذكر أن المقطع الذي تم تداوله والذي تم تسجيله من أحد البنايات المجاورة كان قد تم تصويره من قبل فتاة في ال 27 من عمرها تسكن بأحد تلك البنايات وأن الفتاة بعد تصويرها لهذا المقطع تعرضت لحالة انهيار وتم نقلها للمستشفى لمتابعة حالتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.